أطعمة يُفضَّل تناولها على السحور 5

0

بمناسبة اقتراب شهر رمضان الكريم، والذي تقارب ساعات الصوم فيه نحو 16 ساعة، ومع العمل والحركة وأحيانًا الدراسة، يزداد الجوع والعطش. وهنا تظهر أهمية وجبة السحور، وكونها أمرًا ضروريًا، فهي المسؤولة عن إمداد الجسم بالطاقة والعناصر الغذائية أثناء الصيام. لذلك، فلا بد أن تحتوي وجبة السحور على الأطعمة الصحية الغنية بالمغذيات التي يحتاجها الجسم للتغلب على الشعور بالجوع والعطش.

مبدئيًا هناك أطعمة يجب الحذر منها، والاستعاد عنها لما تسببه من عطش وجوع أثناء فترة الصيام، منها:
– الأطعمة المحملة بكميات كبيرة من السكر، فهذا النوع من الأطعمة الذى يحتوى على كمية كبيرة من السكر، يتم هضمه بسرعة مما يعمل على زيادة مستويات السكر فى الدم، والتى تزيد من الشعور بالجوع.

– الأطعمة المالحة من أهم الأطعمة التى تؤدى إلى الشعور بالعطش، وتحتاج لمياه كثيرة لإعادة توازن الجسم مرة أخرى، ولهذا فعليك تجنب تناولها تمامًا على السحور.

– الأطعمة الحارة، والغنية بالتوابل حيث إن تزيد من الشعور بالعطش، لذلك لا تضف الكثير منها إلى مائدة السحور.

– الحلويات والكرواسون على السحور يعد أسوأ قرار حيث إن هذا النوع من الأطعمة يعمل على زيادة نسبة الأنسولين المفاجئة ويتركك جائعاً بعد هضمه.

– السمبوسك أو المقليات على السحور؛ لأن تشبع تلك الأطعمة بالزيت والدهون يجعلك تشعر بالثقل، وعدم القدرة على الحركة، فضلًا عن الإصابة بالحموضة.

– الكافيين .. عليك أن تعرف أن الكافيين مدرًا للبول مما يعنى أنه يحفز عملية التخلص من المياه، مما سوف يجعلكم تشعرون بالعطش.

ويقدم لكم All About Health اليوم، قائمة بأفضل ما تستطيع تناوله على السحور، ويمدك بالطاقة، والترطيب الذي يساعدك على تحمل الصيام، وعدم مواجهة صعوبات به خلال يومك..
tamr lbn
1– التمر:
التمر من الفواكه الصحية الغنية بالسكريات، الألياف الغذائية والعناصر الغذائية الموجودة به تمد الجسم بالطاقة. كما قد أوصانا نبينا الكريم، محمد صلى الله عليه وسلم بتناول التمر خلال وجبة السحور والإفطار أيضًا.

 

2- الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية:

الخضروات مثل الخيار والخس في وجبة السحور، نظراً لاحتوائها على نسبة كبيرة من الماء، التي تساعد الجسم في تعويض ما يفقده من سوائل أثناء الصوم، وتحمي الفرد من الإصابة بالإمساك، وتعطي الجسم ما يحتاجه من الفيتامينات والأملاح، ويفضل أيضاً تقديم بعض الفواكه مثل الموز، خاصة إنه يحتوي على نسبة كبيرة من البوتاسيوم والماغنيسيوم والهيدروكربونات،مما يساعد على تجنب العطش أثناء الصوم. ويعتبر أيضًا مصدرًا غنيًا بالعناصر الغذائية الأساسية والألياف التي يحتاجها الجسم.
كما أن تلك الأطعمة بطيئة الهضم كالحبوب الكاملة، التين، البذور، البطاطس، الخضروات والفواكه ماعدا المشمش والخوخ.

3-الزبادي:
يعد الزبادي أشهر الأطعمة في السحور على الإطلاق، وهو من أفضلها أيضاً، حيث يحتوي الزبادي على الكالسيوم، والبروتينات، بالإضافة إلى مجموعة من الفيتامينات الحيوية، ويعد الزبادي من الأغذية الوقائية، لأنه يحتوي على مجموعة من البكتيريا المفيدة للمعدة والجهاز الهضمي، التي تساعد على مقاومة الشعور بالعطش، كذلك الأمر مع الأجبان قليلة الدسم واللبنة.

fool
4- الخبز الأسمر الكامل:

الخبز الأسمر يحتوي على نسبة عالية من فيتامين «ب 1» الضروري لتمثيل طاقة الغذاء، بالإضافة إلى احتوائه على نسبة كبيرة من الألياف، التي تعمل على تنظيم مقدرة القناة الهضمية على امتصاص السكريات، فلا يرتفع مستوى الإنسولين في الدم، وإعطاء الإحساس بالجوع، كما أن الألياف لديها القدرة على الاحتفاظ بكميات من الماء داخل المعدة، مما يترك الجسم مرطباً لفترة أطول.

5- الفول:

الفول من البقوليات الغنية بالكربوهيدرات المركبة التي تساعد على الشعور بالشبع لفترات طويلة خلال الصيام. فهو من الأطعمة بطيئة الهضم، ويحتوي كذلك على نسبة كبيرة من البروتينات والحديد والأملاح المعدنية التي يحتاجها الجسم. كما أنه غني بالماغنسيوم والبوتاسيوم. يفضل كذلك تناول الفول الكامل الغير مقشور مع إضافة الكمون لتجنب الغازات وانتفاخات المعدة.

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك