أفكار خاطئة حول واقي الشمس ..تعرفي عليها

0

للوقاية من أشعة الشمس وظهور التجاعيد والحروق وأمراض الجلد التي ربما تتطور إلى سرطان الجلد تلجأ النساء لاستعمال واقي شمسي من الأنواع العديدة المتوفرة في الأسواق لحماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية إلا أن هناك أفكار خاطئة حول واقي الشمس لابد من تصحيحها.

موقع ميديكال دايلي الطبي أورد أهم الأفكار الخاطئة والشائعة حول استخدام اقي الشمس ومنها:

أفكار خاطئة حول واقي الشمس :

1- الاعتقاد بأنه لا داعي لاستخدام واقي الشمس في الجو الغائم:
تؤكد الأبحاث تؤكد أن  40% من الأشعة فوق البنفسجية الضارة يمكن أن تمر عبر الغيوم، لذلك لا بد من استعمال الواقي صيفاً وشتاء عند الخروج من المنزل، رغم أن النسبة الغالبة تستخدمه في الأوقات المشمسة فقط.

2- الاعتقاد بأن البشرة الداكنة لا تحتاج واقي شمسي:
من الثابت أن البشرة الداكنة توفر عامل وقاية بمعدل 13.4 تقريباً مقارنة بعامل الوقاية لأصحاب البشرة البيضاء الذي يمثل 3.4فقط، إلا أن أصحاب البشرتين معرضين للإصابة بسرطان الجلد لذا فاستخدام واقي الشمس أمر ضروري لأصحاب البشرة الداكنة أيضاً.

وكانت دراسة أجريت في العام 2006، أكدت أن احتمال الوفاة بسبب سرطان الجلد لدى أصحاب البشرة الداكنة أكثر من غيرهم، حيث تكون درجة المرض  أشد لديهم، كما أنه غالباً ما يتم اكتشافه في المراحل المتأخرة.

3- الاعتقاد في إمكانية استعمال واق شمسي منتهي الصلاحية:
تنخفض فاعلية الواقي الشمسي بمرور الزمن بشكل تدريجي، لذا فقراءة مدة الصلاحية على العبوة قبل استعمالها والتأكد من استمرار  صلاحيتها للاستخدام أمر ضروري، كما يفضل تخزين الواقي الشمسي في درجة حرارة مناسبة مع تجنب تعريضه للحرارة العالية.

4- الظن بأنه كلما زاد رقم عامل الحماية كان أفضل:
يختلف عامل الحماية من واقي شمسي إلى آخر بالطبع، ويظن اليعض أنه كلما زاد عامل الحماية كان الواقي أفضل للبشرة إلا أن  إلا أن من الضروري اختيار واق شمسي المناسب لنوع البشرة، كما أن الفروق في نسبة الحماية من الأشعة فوق البنفسجية بسيطة نسبياً.

5- الاعتقاد بأن وضع واق الشمس على الوجه والعنق والذراعين كافي:
لا بد من الحرص على حماية مختلف أجزاء الجسم التي تتعرض لأشعة الشمس الضارة والتي يمكن أن يصيبها سرطان الجلد دون إهمالها، وبخاصة عند التعرض بشكل مباشر للأشعة في حوض السباحة، فلا يكفي وضعه على الوجه والعنق واليدين.

6- المواد الكيماوية المكونة للواقي الشمسي أخطر من عدم استعماله:
يفضل قراءة النشرة المرفقة والتعرف على المواد الداخلة في تركيب لواقي الشمسي قبل شراءه، للتأكد من خلوه من المواد الضارة، وخاصة  مادتي الأوكسي بنزون والآفو بنزون، والتي تمتص في الجلد وتسبب خللاً في الهرمونات.

7- الظن بأن الضرر الأكبر قبل سن18 :   
أكدت العديد من الأبحاث خطأ اعتقاد البعض بأن مخاطر التعرض لأشعة الشمس قبل سن 18 تكون الأكثر،  إذ أثبتت الأبحان انه لا تزيد نسبة التعرض لأشعة الشمس قبل سن 18 عن 25% من إجمالي التعرض للأشعة مدى الحياة، مايحتم اتباع جميع وسائل الحماية الضرورية ومن بينها الواقي الشمسي بعد هذا السن.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

أفكار خاطئة عن اللياقة البدنية

مع بحث الشباب من الجنسين عن الرشاقة والقدر الأكبر من اللياقة البدنية انتشرت الصالات الرياضية بشكل كبير في جميع أنحاء العالم، لكن هناك الكثير من ...