أفكار خاطئة عن الخصوبة والحمل

0

تنتشر العديد من أفكار خاطئة عن الخصوبة والحمل والتي تنتشر بين الكثيرين وخاصة عند تأخر الحمل والإنجاب بعد الزواج، وتعوق هذه الأفكار العلاج.

ولعل أبرز هذه الأفكار الخاطئة :

1- الاعتقاد بأن خصوبة الرجل تستمر حتى سن الثمانين، وأن أي أزمة في الخصوبة تكون بسبب المرأة، وتؤكد الدراسات والإحصاءات الأخيرة أن ثلث المشاكل الإنجابية تكون بسب الرجل، وغالبصا ما تتراجع أعداد الحيوانات المنوية عند الرجال بتقدم العمر.

2- الاعتقاد أن انتظام الدورة الشهرية والطمث يعني الخصوبة وسلامة التبويض، والحقيقة أن جودة البويضات تقل بعد عمر 25 بما يؤثر على فرص الإنجاب وخاصة بعد سن الثلاثين.

3- الاعتقاد بأن التدخين لايؤثر على فرص الحمل، ورغم أن الأمراض التي تنتج عن التدخين لا تؤثر على الحمل، إلا أن التدخين يؤثر على كفاءة الحيوانات المنوية ويقلل جودتها.

4- الاعتقاد بأن الجماع الذي يؤدي للإخصاب يستمر مدة24 ساعة من الإباضة إلا أن الصحيح أن فرص الحمل تزيد في الأيام العشرة التالية لموعد الدورة الشهرية، وتستمر دورة حياة البويضة 24 ساعة في حين تستمر الحيوانات المنوية مدة 72 ساعة لذا ينصح الأطباء بتركيز الجماع في الفترة التالية للطمث.

5- الظن بأن البدانة لا تؤثر على الإنجاب وحقيقي أن الوزن لادخل له بالإنجاب إلا أن السمنة تتسبب في كثير من الخلل الذي يؤثر على هرمونات الجسم.

6- الظن بأن التغذية غير مؤثرة على الحمل وتعد التغذية السليمة والصحية بالأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة والفيتامينات التي تغذي الجسم وتساعده على الوقاية من الأمراض وتقوية المناعة وتحسن هرمونات الجسم.

 

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك