احرصي على تناول هذه الأطعمة بعد الولادة

0

تحتاج المرأة إلى رعاية خاصة خلال فترة الولادة، وذلك لأن جسمها يكون ضعيف للغاية، ومن السهل أن تصاب بالأمراض، ويعتبر الطعام هو الدرع الحامي لها، حيث إن العناصر الغذائية الموجودة في الطعام، تعمل على تقوية جهاز المناعة، وتساعد المرأة على استعادة نشاطتها، لذا ينصح الأطباء دائما بتناول الأطعمة الصحية، المليئة بالمعادن والفيتامينات والكالسيوم والحديد والألياف والصوديوم، والخالية من الزيوت والدهون.

قد يعتقد البعض، أن مرور فترة الحمل بخير، يعني أن المرأة والجنين قد أصبحوا بخير، ولكن هذا غير صحيح، فبعد الولادة تحتاج المرأة إلى ضعف الرعاية التي كانت تتلقاها قبل الولادة، وذلك لأنها تفقد الكثير من الدم خلال عملية الولادة، كما تفقد نسبة كبيرة من الحديد، وخلال الحمل تفقد نسبة كبيرة من الكالسيوم، لذا تشعر دائما بوجع في العظام، وبالتالي بعد الولادة عليها تعويض كل ما فقدته.

طعام بعد الولادة
يعتبر الطعام الجيد الصحي، هو البديل الوحيد للعناصر التي فقدتها الأم خلال الولادة سواء حديد أو كالسيوم، فالطعام هو الذي سيمدها بهذه العناصر مرة آخرى، لذا عليها تناول الكثير من الأطعمة الصحية، ولكن بعض النساء قد يمتنعن عن تناول الطعام بعد الولادة، في محاولة منهم للتخلص من الوزن الزائد، ولكن هذا الأمر غير الصحيح، فالطبيعي أن تتوقف الأم عن تناول الأطعمة التي تكسبها الدهون وتحتوي على سعرات حرارية عالية، ولكن ليس عليها التوقف عن تناول كل أنواع الطعام.

أهم الأطعمة التي يجب على المرضعة تناولها
الرضاعة ليست أمر سهل كما يعتقد البعض، حيث إن الأم تصبح مسئولة عن تغذية الجنين، لذا عليها أن تغذي نفسها في البداية، وأن تتناول الطعام الصحي المفيد لها وللجنين، ومن خلال هذا المقال سنذكر أهم الأطعمة التي يجب على المرضعة أن تتناولها، وهي:-

– الفجل
بعد الولادة مباشرة قد تعاني المرأة من عدم قدرتها على تناول الطعام، لذا ينصح الأطباء بتناول روؤس الفجل الحمراء، فهي تحتوي على الكثير من العناصر التي تساعد على فتح الشهية، كما أنها تدر اللبن، الأمر الذي يحسن من عملية الرضاعة.

– البيض
يحتوي البيض على عنصران هامان، تحتاجهما المرأة حتى تستعيد عافيتها وصحتها بشكل سريع، وهما البروتين والزنك، هذه العناصر التي تساعد في تقوية الجهاز المناعي، وعمل الجهاز الهضمي، كما أنها مفيدة لصحة الجنين.

– منتجات الألبان
على المرأة أن تتناول كميات كافية من الألبان بعد الولادة، حيث إن الألبان تحتوي على نسبة عالية من البروتين والكالسيوم وبعض الفيتامينات الهامة، التي تعوض الحديد الذي فقدته المرأة في الولادة، كما أن هذه العناصر تساعد في تحسين عملية الرضاعة الطبيعية، لذا على المرأة المرضعة تناول ثلاث أكواب من اللبن على مدار اليوم، ومن الأفضل أن يكون قليل الدسم أو منزوع الدسم، حتى لا تكتسب المزيد من الدهون.

se77y

– الأسماك والمكسرات
بعد فترة الحمل والولادة تحتاج المرأة إلى أحماض “أوميجا3″، التي توجد بنسبة عالية في الأسماك والمكسرات والبذور، حيث إن هذه الأحماض تساعد في تقوية خلايا المخ والجهاز المناعي، كما أنها تساعد المرأة على استعادة نشاطها وصحتها، وتساعد الجسم على استعادة وظائفه و تحميه من الإصابة بالكثير من الأمراض، مثل أمراض القلب، بالإضافة إلى أنها تحسن الحالة المزاجية والنفسية وتقلل من معدلات اكتئاب ما بعد الولادة، الذي تصاب به نسبة كبيرة من السيدات.

– الارز البني
لا يمكن للجسم أن يتخلى عن النشويات، على الرغم من أنها تتسبب في اكتساب المزيد من الوزن، إلا أن لها فوائد كثيرة، ولتحقيق هذه المعادلة الصعبة يمكنك تناول الأرز البني، فهو يحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية، أي انه لن يكسبك وزن إضافي، وفي نفس الوقت سيمد الجسم بالنشويات المفيدة.

– الحبوب الكاملة
تحتوي الحبوب الكاملة على كمية كبيرة من حمض الفوليك الذي يحتاج الجسم إليه من أجل زيادة إنتاج اللبن، كما إنه يحتوي على الألياف و الحديد و هي إحدى المواد الأساسية التي تساعد الجسم في الحصول على الاحتياجات اليومية له من الغذاء و يمكن تناولها مع اللبن في وجبة الإفطار أو على العشاء.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك