اكتشاف ألزهايمر قبل 7 سنوات من الإصابة به

0

توصلت مجموعة من العلماء الأميركيين إلى طريقة جديدة ومبتكرة لـ اكتشاف ألزهايمر قبل 7 سنوات من الإصابة به فيما يمنح الكثير من الأمل في إمكانية الوقاية من المرض.

وتوصل العلماء إلى أن دماغ الشخص الذي لديه استعداد للإصابة بألزهايمر، يظهر استجابات مناعية غير عادية في مرحلة مبكرة قبل إصابته بحوالي 7 سنوات، يمكن رصدها من خلال بروتين يُعرف باسم TREM2 يوجد بالسائل النخاعي.

ونشرت دورية “ساينس ترانسليشن ميديسن” الدراسة التي أثبتت أن يمكن من خلال قياس نسبة البروتين السابق ذكره في السائل النخاعي وطريقة استجابة خلايا المناعة له، معرفة الاستعداد الوراثي للإصابة بالزهايمر في وقت مبكر.

الطريقة التي توصل لها فريق بحث ألماني من جامعة لودفيج ماكسيميليان تمتاز بأنها تكشف خطر الإصابة قبل تطوّر المرض بعدة سنوات، وبالطبع الكشف المبكّر سيساعد في اتخاذ إجراءات لتخفيف شدة المرض، وتوفير رعاية كافية للمريض تحد من تدهور الحالة.

جدير بالذكر أن نتائج الدراسة لا تعني أن مرض الزهايمر وراثي، فلاتزال المعرفة العلمية بحقيقة المرض محدودةكما أنه لا يوجد علاج حتى الآن لمرض الزهايمر، لكن تساعد إجراءات الرعاية المبكرة مع بعض العلاجات على تخفيف شدته.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك