الحمص الأخضر ..ما هي فوائده للجسم والصحة؟

0

الحمص الأخضر أو الحاملة من الأطعمة المفضلة لفئة كبيرة من الأشخاص في هذا الوقت من السنة، ولكن هل تعلم أن فوائدها الصحية العديدة ستزيد من حبك لها؟ تعرف على أهمها الان.

الحمص الأخضر عبارة عن نوع من أنواع البقوليات، والذي يشتهر تناوله في الشرق الأوسط بالتحديد.

تمتلك الحاملة كمية عالية من البروتينات والفيتامينات والمعادن التي تنعكس ايجاباً على صحة متناوليها، تعرف على اهم هذه الفوائد.

قوائد الحمص الأخضر

  • المساعدة في فقدان الوزن

نظراً لامتلاك الحمص الأخضر كمية عالية من الألياف، فإن تناولها سيشعرك بالشبع لفترة أطول، ويقلل من كمية الطعام المتناولة لاحقاً.

بالتالي تناولها من شأنه أن يقلل من السعرات الحرارية المتناولة ويساعدك بفقدان الوزن بسرعة أكبر وحمايتك من الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن.

  • الحمص الأخضر يعزز المناعة

يعمل تناول الحمص الأخضر على تعزيز المناعة في الجسم، وذلك من خلال المساعدة في محاربة الجراثيم والبكتيريا المختلفة.

كما توفر حبوب الحمص الأخضر مضادات الأكسدة التي تلعب دوراً هاماً في صحة الجهاز المناعي.

  • حماية القلب وتعزيز صحته

بينت الدراسات العلمية المختلفة أن تناول حصة واحدة يومياً من الحمالة المطبوخة (أي ما يقارب ¾ كوب) يساعد في خفض خطر الإصابة بالنوبة القلبية ويقلل من الكوليسترول السيء.

كما احتواء الحمص الأخضر على كمية عالية من الدهون الصحية يساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.

  • تعزيز كفاءة عمل الأعصاب

تناول حبوب الحمص الأخضر، والمقصود هنا نصف كوب تقريباً، يعمل على تعزيز صحة العظام وخلايا الدم وعمل الأعصاب، وذلك بسبب احتواءه على الحديد والمغنيسيوم الذي تحتاجه.

  • خفض مستويات الكوليسترول المرتفعة

يعتبر الحمص الأخضر من البقوليات التي تحتوي على مستويات عالية من الألياف الذائبة، والتي تساعد في خفض نسبة الكوليسترول المرتفعة.

المساعدة في خفض مستويات الكوليسترول يساهم بدوره في حماية القلب والشرايين من الإصابة بالأمراض المختلفة.

  • التحكم بمستويات السكر في الدم

تحتوي حبوب الحمص الخضراء على النشويات التي تساعد الجسم في حرق الكربوهيدرات ببطء كي لا تعمل مثل الجلوكوز في الدم، مما يساهم في السيطرة على مستويات السكر في الدم.

  • تقليل خطر الإصابة بالسرطان

إن تناول حمص أخضر يعمل على تقليل خطر الإصابة بالأنواع المختلفة من السرطان.

ويكون ذلك نتيجة عمليات الأيض والاستقلاب التي تساهم فيها هذه الحبوب بشكل خاص لتكبح شهية الخلايا السرطانية.

  • حماية الجهاز الهضمي من المشاكل المختلفة

من المعروف أن الألياف الغذائية تعمل على تعزيز كفاءة الجهاز الهضمي، وبما أن الحمالة تحتوي على كمية عالية منه، فهي مفيدة جداً للعمليات الهضمية المختلفة.

إذ يساعد تناولها على التقليل من الأعراض الناتجة عن الإصابة بالقولون العصبي والإمساك، كما تعمل على إعادة التوازن للبكتيريا الجيدة في الأمعاء.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك