الفرق بين الخبز الأبيض والخبز الأسود

0

الخبز هو أحد أساسيات الطعام وأساس تغذية الإنسان ويعتبر من الأغذية النشوية التي يفضلها البعض، وبالنسبة لبعض الأشخاص يعتبر الخبز جزء أساسي من الوجبات التي يتناولوها على مدار اليوم، ويصنع الخبز من القمح، ويوجد أنواع عديدة منه، حيث يوجد الخبز الأسمر والخبز الأبيض، ويحتوي الخبز الأسمر على فيتامين ب1 وب2 وب6 مع النياسين والفولات.

وتعتبر هذه الفيتامينات من أهم العناصر الغذائية لجسم الإنسان لسلامة الجهاز العصبي والوقاية من مرض فقر الدم، ويحتوي أيضاً على نسبة من المعادن مثل الحديد، والزنك، والكالسيوم، والفسفور اللذان يدخلان في المحافظة على الأسنان والعظام ووقايتهما من الأمراض، ويحتوي أيضاً على نسبة من البروتين النباتي.

“إيه الفرق بين الخبز الأسود والأبيض.. ما كله خبز”، من أهم الأسئلة التي تدور في أذهان جميع الباحثين عن الرشاقة والجمال، فهؤلاء الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية معينة من أجل إنقاص وزنهم، والتخلص من الوزن الزائد، يهتمون كثيرا بالسعرات الحرارية الموجودة في الطعام الذي يتناوله، هذا الأمر يضعهم في حيرة شديدة، عند اختيار الخبز، حيث ينصح أطباء التغذية بتناول الخبز الأسود، والبعض الآخر يقول أنه لا فرق كبير بين الخبز الأسود والأبيض، من حيث السعرات الحرارية، وفي هذا المقال سنتعرف على الفرق بين الخبزين

dddddddddd
الفرق بين الخبز الأبيض والخبز الأسود
يحتوي الخبز الابيض على الكربوهيدرات البسيطة، والتي تقوم بالتحول السريع الى السكر وكلما زادت الكمية ، كلما زادت نسبة السكر في الدم مما قد يصيب بمرض السكري ، كما انه مصنوع من دقيق القمح المنزوع منه النخالة وجنين القمح ، فهو يخلو من البروتينات والفيتامينات الهامة ، كما انه يُضاف اليه برومات البوتاسيم او غاز ثاني اكسيد الكربون الذي يُكسبه اللون الابيض ، وهما يُشكلان خطراً على المدى البعيد نتيجة استنشاقهم وتناولهم بكميات كبيرة.
الخبز الأسمر لا يتكون بنسبة 100% من القمح ودقيقه ولكن هناك من يستخدم الدقيق المستخدم في الخبز الأبيض ويضع على الخبز الأسمر بعض من جنين القمح ونخالته وذلك طبقًا للمكونات المكتوبة على الخبز.

يحتوي الخبز الأسمر على الألياف المفيدة للجسم التي تعمل على التخلص من الإمساك المزمن الذي يؤدي إلى البواسير أو الجلطات الوعائية أو ظهور الدوالي، ويقلّل من الإصابة بتقرحات المعدة، وتعمل الألياف الموجودة به على الحماية من سرطان القولون؛ لأنّها تزيد من كميات وحجم الخروج فتقلّل الكميات التي قد تتسّبب بحدوث سرطان، وتمنع الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية.

تنبع فوائد الخبز الاسمر من كونه يعد من مجموعة الكربوهيدرات المعقدة ، ويختلف عن الخبز الابيض بكونه مصنوعا من دقيق القمح الكامل غير مقشور الحبة، مما يضفي عليه العديد من الخصائص.

وفي كل الأحوال عتبر الخبز أحد مصادر الكربوهيدرات التي تساعد في توليد الطاقة للجسم والتي إن لم يتم حرقها سوف تتحول إلى دهون، لذلك فتناول الخبز لا يعد خيارًا متاحًا بالنسبة لمن يتبعون الحمية.

فوائد وأضرار الخبز الأبيض
يحتوي الخبز الأبيض على بعض المكونات المفيدة للجسم، كالحديد، النياسين، الثيامين، الريبوفلافين، حامض الفوليك الذي يعمل على خفض نسبة الاكتئاب بشكل كبير، بالإضافة إلى الفسفور الذي يعتبر أهم العناصر لتغذية الدماغ، وتكمن أهمية هذا الخبز لجسم الإنسان بقدرته على إمداده بالطاقة ن إحتظراً لاحتوائه على الكربوهيدرات، فالقطعة الواحدة منه تستطيع إمداد الجسم بـ 14 غ من الكربوهيدرات.

وعلى الجانب الآخر، يعتبر الخبز الأبيض من أكثر أنواع الخبز احتواءً على السكريات، كما يحتوي على نوع خاص من الكربوهيدرات والذي بمجرد تناوله يعمل على رفع نسبة السكر في الدم بشكل كبير جداً ومفاجئ، الأمر الذي يحفز البنكرياس لإفراز كميات أكبر ومفاجئة من الإنسولين المسؤول عن حرق هذه السكريات للاستفادة منها، ممّا يؤدي إلى زيادة الضغط على البنكرياس وإرهاقه، والذي يؤدي غالباً في نهاية المطاف إلى الإصابة بمرض السكري، كما وتعد قلّة الألياف الموجودة فيه من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالإمساك.

fffffffff
فوائد الخبز الأسود في الرجيم
ينصح أطباء التغذية باستبدال الخبز الأبيض بالخبز الأسود عند اتباع حمية غذائية، وذلك لأن الخبز الأسود يساعد على التخلّص من الوزن الزائد بسبب نسبة الألياف العالية فيه، وتساعد هذه الألياف على الإحساس بالشبع لمدة أطول، كما أن هذه الألياف تعمل على المحافظة على نسبة الأنسولين في القناة الهضمية وذلك بتنظيفها من امتصاص السكريات، كما أنّها تجعل القناة الهضمية أقل امتصاصاً للدهون، وتمتص الأملاح الصفراء في الأمعاء وتخلص الجسم من الدهون الغذائية فتلتصق بها وتأخذها إلى خارج الجسم عن طريق الفضلات.

ويستخدم الخبز الأسمر للرجيم ليس فقط بسب الألياف الموجودة فيه بل لوجود النخالة أيضاً، فالخبز الأبيض يتم تنخيله والتخلص من البذور المفيدة والنخالة، وبذلك يفقد جزءاً كبيراً من الألياف ممّا يساعد على انخفاض مستوى السكر.

تناول الخبز الأسود مع شرب كمبات كافية من المياه على مدار اليوم يجعل حركة الامعاء سريعة وسهلة نسبيا، وبالتالي فانها تؤثر بشكل ايجابي على عمل الامعاء. كما ان الاغذية الغنية بالالياف قد تسهم في تقليل خطر الاصابة بالسمنة، امراض القلب او السكري.

بالرغم من أن الخبز الأسود يحتوي على نسبة كبيرة من الألياف، إلا أنه لا يجوز تناول كميات كبيرة منه، لأنه قد يؤدي إلى السمنة، كما يجب عدم تناوله مع الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون مثل الجبنه والزبدة.

الخبز الأسود لا يحتوي على سعرات أقل من الخبز الأبيض كما يعتقد البعض، ولكنه يحتوي على نسبة أكبر من الألياف التي تسهل حركة الأمعاء وتقي من الإصابة بالإمساك والتي يتم هضمها بسرعة اقل من غيرها مما يساعد في المحافظة على الشعور بالشبع وامتلاء المعدة.

 

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك