تعرَّفي على احتياجات طفلك من طريقة بكائه

0

البكاء هو الطريقة الوحيدة التي يستطيع الطفل من خلالها التعبير عن غضبه وضيقه من شئ ما، أو احتياجه إلى الطعام أو النوم أو تغيير الحفاضة، أو شعوره بالتعب والإرهاق، ولكن في معظم الأحوال لا تتمكن الأم من معرفة السبب الحقيقي وراء بكاء الطفل، ففي بعض الأحيان قد تقوم بتغيير الحفاضة ولكن الطفل لا يتوقف عن البكاء، الأمر الذي يصيبها بالحيرة والقلق، ويجعلها تصاب بالضيق في بعض الأحيان، وذلك عندما تقدم للطفل كل الأشياء التي ربما يكون محتاج إليها، ولكنه يظل يبكي ويصرخ، لذا يجب على الأم أن تدرك أن هناك أشكال من البكاء، وكل شكل يدل على أن الطفل بحاجة إلى شئ معين.

لماذا يبكي الرضيع في الشهور الأولى

llllllllllll
في البداية يجب التعرف على الأسباب التي تجعل الطفل يلجأ للبكاء، وذلك لمحاولة تفاديها، من أبرز أسباب الطفل الرضيع:-

الجوع
يبكي المولود عندما يكون جائعًا، حتى لو كان قد انتهى من الرضاعة من مدة قليلة، ففي بعض الأحيان، عندما يرضع المولود يتناول القليل من اللبن و الكثير من الهواء، مما يقلل احساسه بالشبع، فهو لا يتناول ما يكفيه من الطعام، قد يؤدي ذلك أيضا إلى احساسه بالمغص.

– البلل
يبكي المولود عندما يشعر بالبلل،لذا يجب فحص الحفاضة وإذا وجدتِها مبللة أو متسخة، قومي بالتغيير على الفور.

– التكريع
يبكي المولود بعد الرضاعة لإمتلاء معدته بالهواء وعدم قدرته على التكريع، ساعديه على التكريع بحمله على كتفك والخبط الخفيف على أسفل ظهره، وكرري ذلك أكثر من مرة فقد يأخذ التكريع مدة طويلة.

– التعب
يبكي المولود عندما يشعر بالتعب والرغبة في النوم. تعلمي علامات التعب الخاصة بطفلك حتى تضعيه لينام قبل البدء في البكاء.

– عدم القدرة على الحركة
يبكي المولود حين يريد أن يتم تحريكه إما عن طريق تغير وضعه، مثلا إذا كان نائما على بطنه فضعيه على ظهره، أو عن طريق الهز الخفيف أو المشي، أو قومي بحمله و دوري دورة بسيطة في المنزل لتغير المنظر و الوضع.

– الحاجة إلى الشعور بالأمان
يبكي المولود لشعوره بالغربة، فقد ظل ٩ أشهر في مكان مريح جدا داخل رحم أمه، أما الآن فهو في العالم الواسع، يهدأ المولود أحيانا عندما تحتضنيه أو تقومي بلفه بطريقة تشعره بالألفة.

الحر أو البرد
 يبكي المولود إذا شعر بالحر أو البرد، لذا إلمسي ظهر رقبته أو بطنه لمعرفة إن كان يعاني من الحر أو البرد و لا تعتمدي على لمس قدمه أو يده لأنها لا تعبر عن حرارة مولودك، إستخدمي أغطية عديدة خفيفة بدل من بطانية ثقيلة واحدة، و قليلي عدد الأغطية عند الحر و زوديها عند البرد.

– الوحدة
يبكي المولود حين يشعر بالوحدة و يريد قليل من الاهتمام، في تلك الحالة مجرد سماعه لصوتك أو رؤيتك سيتوقف عن البكاء، إذا لم ينجح ذلك قومي بتدليكه أو لمس يده ليشعر بوجودك، رغم أن البعض يرى أن حمل المولود طوال الوقت يدللـه أو يفسده، فهذا لا يحدث في الشهور الأولى.

jjjjjjjjj

علاقة شكل البكاء بإحتياجات الطفل الرضيع
هناك أشكال عديدة لبكاء الطفل، إذا تعرفت الأم على جميع الأشكال ستتمكن من التعرف على سبب بكاء الطفل، وستقوم بتلبية تلك الحاجة حتى يهدأ الطفل، وتلك الأشكال تتلخص في:-

– بكاء بسبب الجوع

يصدر فيه الطفل أصوات بكاء مرتفعة ويكون على نغمة “نييييه.. نيييه” مع قيامه ببعض الحركات التي تشير لجوعه مثل مص الإصبع أو تحريك اليدين بعنف تجاه الفم، وذلك لأن معدة طفلك تكون صغيرة فلا تستطيع استيعاب كمية كبيرة من اللبن، ويكتفي بكميات قليلة لذلك يشعر بالجوع بعد فترة قصيرة.

– بكاء بسبب الحاجة للنوم

يصدر الطفل البكاء بشكل متقطع ويكون على نغمة “آآآآآه… آآآآآوو” ويرافقه التثاؤب وستجدينه يفرك في عينيه ويصبح فمه دائري الشكل، وذلك لأن الطفل الرضيع لا يستطيع النوم بمفرده ولكنه يحتاج لمساعدة والدته التي تقوم بتهدئته وطمأنته، في هذا الحالة يمكنك تحريكه أو هزه لبعض الوقت أو أداء بعض الأصوات التي يعتاد على سماعها قبل نومه أو أن تضعي له المصاصة المسكتة.

– بكاء بسبب حاجته للتكريع

يصدر الطفل أصواتاً بسيطة ومتقطعة على نغمة “إييييه.. إوييه” وقد تحدث هذه الأصوات بعد عملية الرضاعة وتشير لحاجة الطفل للتكريع نتيجة لامتلاء معدته بالهواء.

– بكاء بسبب المغص

يصدر فيه الطفل أصواتاً حادة ومرتفعة على نغمة “إيييير… إييييغ” وهو البكاء الأكثر ألمًا بالنسبة للطفل، وقد يكون متقطعًا طبقًا لنوبات المغص، ويحرك فيه الطفل قدميه بشكل كبير. ويمكن أن يكون نتيجة لترك الطفل يبكي لفترة طويلة بسبب جوعه، مما أدى لإصابته بالغازات بعد الرضاعة.

– بكاء بسبب عدم الراحة

يصدر الطفل أصواتاً متقطعة على وتيرة “هييييه.. هييييه” مع تحريك قدميه ويديه كثيرًا. وقد يكون ذلك بسبب تعرضه للبلل بسبب امتلاء الحفاضة، ويجب عليكِ في هذه الحالة سرعة تغييرها، أو يبكي بسبب ارتدائه الكثير من الملابس التي تعيق حركته أو شعوره بالحر أو البرد.

إذا تمكنت الأم من التعرف على الإختلاف بين هذه الأشكال، واستمعت جيدا إلى نبرة بكاء الطفل، ستتمكن في وقت قليل من الوصول إلى سبب بكاء الرضيع، وستتمكن في لحظات من ترجمة هذا البكاء، وتلبية حاجة الطفل حتى يهدأ ويتوقف عن البكاء نهائيا.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

ما هي أسباب الفشل الكلوي ؟

الفشل الكلوي يقصد به ضعف أو توقف إحدى الكليتين أو أحدهما عن العمل، مما يسبب عجز الجسم وعدم قدرته على التخلص من الفضلات والسوائل الزائدة، ...