تمدد البشرة يصيب النحفاء كذلك وهذه أسبابه

0

يظن البعض أن  تمدد البشرة أو السيلوليت يصيب الحوامل أو من يعانون زيادة الوزن فقط، لكن هذه العلامات تظهر أيضاً لدى النحفاء ومن يتمتعون بالرشاقة، وخاصة في مناطق الفخذ والأرداف.

وتجعل هذه العلامات الجلد كقشرة البرتقالة، وتتمثل أهم الأسباب وراء هذه الظاهرة بحسب الدراسات الحديثة في:

الأطعمة المصنّعة:

المخبوزات الجاهزة والأطعمة المصنّعة تحتوي على كميات كبيرة من السكر والمواد الحافظة، والتي تتسبب في ظهور علامات تمدد البشرة على الفخذ على الرغم من النحافة، وفقاً لدراسة نشرتها دورية “كوزميتيك ثيرابي”.

حبوب منع الحمل:

تحتوي حبوب منع الحمل على كمية كبيرة من هرمون الاستروجين والذي يُعتقد أنه وراء ظهور علامات تمدد البشرة، وفقاً لدراسة كشفت عنها دورية “كلينيكال فارماكولوجي”.

جفاف الجسم:

عدم شُرب ما يكفي من الماء يساهم في تراكم السموم داخل الجسم، وإبطاء قدرته على تنظيف نفسه.

الجلوس:

نمط الحياة المستقر مثل الإفراط في الجلوس لساعات طويلة على مدى النهار من أهم أسباب ظهور علامات تمدد البشرة لدى النحفاء عند الفخذين.

ارتداء ملابس ضيقة:

أكدت دراسة نشرتها دورية “كوزميتيك ثيرابي” أن ارتداء ملابس ضيقة باستمرار يؤدي إلى إبطاء تدفق الدم إلى سطح الجلد، ما يساهم في ظهور علامات تمدد البشرة.

الكافيين الزائد:

فتناول كميات كبيرة من الكافيين يؤدي لظهور علامات تمدد البشرة على الرغم من عدم زيادة الوزن، بحسب دراسة نشرتها مجلة “كوزميتيك ديرماتولوجي”.

لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

مقال|| الجنين ضحية أمراض أمه

يمكن بعض الأمراض الانتقال من الأم الحامل إلى جنينها عبر المشيمة أو أثناء عبور الطفل المجرى الطبيعي للولادة، ما قد يؤدي إلى أخطار تسبب الإجهاض ...