توصيات بمراقبة ضغط الدم لدى الأمهات عقب الولادة ..ما السبب؟

0

يبدو أن النساء المصابات بـ تسمم الحمل لا تتم متابعتهن بشكل جيد وكافي عقب الولادة، حيث وجدت دراسة أن ارتفاع ضغط الدم أمر شائع بين النساء اللواتي عانين من تسمم حمل شديد خلال أشهر الحمل.

وتجهل الكثير من هؤلاء أمر إصابتهن بارتفاع ضغط الدم حتى بعد الولادة، ما يعرضهن لمجموعة كبيرة من المخاطر.

فالنساء اللائي أصبن بتسمم الحمل خلال منتصف العمر أكثر عرضة للإصابة بـ:

وترتفع نسب النساء المصابات بارتفاع بضغط الدم عقب عام واحد من الحمل؛ كما أن غالبيتهن لا يختبرن انخفاض كافٍ بضغط الدم الانقباضي خلال الليل، ما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

تسمم الحمل وارتفاع ضغط الدم بعد الولادة 

وعادةً ما يشار لتسمم الحمل بارتفاع بضغط الدم وارتفاع البروتينات في البول خلال الحمل، وهو يصيب حوالي 5% من النساء الحوامل بالبلدان المتقدمة.

وأثبتت الدراسات أن النساء اللاتي يعانين هذا المرض أكثر عرضة لارتفاع ضغط دم عقب الولادة مقارنة بالنساء اللائي كان لديهم ضغط دم طبيعي خلال الحمل.

وعادةً ما تكون قراءات ضغط الدم طبيعية بين الكثير الحوامل في عيادة الطبيب، لكن هذا لا يعني أن مستوياتها لا ترتفع عند العودة للمنزل.

نتائج الدراسة

توصلت الدراسة إلى أن أكثر من 40% من النساء عانين ارتفاع ضغط الدم خلال العام الأول عقب الولادة، وكان النوع الأكثر شيوعًا هو ارتفاع ضغط الدم الملثم لدى 17%، ما يعني أن ضغط الدم يكون طبيعياً في عيادة الطبيب ويرتفع خارج العيادة.

14% من النساء عانين ارتفاع بضغط الدم و9٪ عانين ارتفاع ضغط الدم بسبب المعطف الأبيض، أي بسبب الخوف من العيادة أو الطبيب.

كذلك وجد الباحثون أن الأطباء فوتوا تشخيص 56% من النساء اللواتي يعانين من ارتفاع ضغط دم بسبب عدم قدرتهم على مراقبة النساء خارج المستشفيات والعيادات.

الحمل وارتفاع ضغط الدم

يسبب الحمل بعض الضغط على القلب والدورة الدموية بشكل عام، لارتفاع حجم الدم من 30 إلى 50 % لدعم الطفل، ما يعني أن قلب المرأة الحامل يضخ المزيد من الدم في الدقيقة الواحدة كما يزداد معدل ضربات القلب.

والمصابات بتسمم الحمل في وقت مبكر، أي قبل الأسبوع 34 من الحمل، يصبحن أكثر عرضة لحدوث تضخم أو زيادة سماكة البطين الأيسر في القلب بعد شهر واحد من الولادة، ما يزيد احتمالات إصابتهن بأمراض القلب.

وعند مقارنة الحوامل في سن 40 أو أكثر، مع حوامل أصغر سنًا، تبين أن الحوامل في سن 40 أو أكثر، أكثر عرضة للإصابة بمشكلات:

  • السكتة الإقفارية.
  • السكتة النزفية.
  • النوبات القلبية.
  • خطر الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية.


لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

الفراولة تحمي قلب ودماغ وعظام طفلك

الفراولة من الفواكه المحببة وسهلة التناول خاصة للأطفال لسهولة مضغها وتنوع طرق تناولها كعصير أو طازجة أو عبر تقطيعها في سلطة الفواكه أو الحلوى المختلفة. ...