خطوات مهمة لتحسين خصوبة المرأة بعد الأربعين

0

تنبه التوصيات الطبية المرأة، التي بلغت الـ 35 ولم تنجح محاولاتها في الحمل بعد، إلى ضرورة مراجعة طبيب مختص، خاصة وأن خصوبة المرأة بعد الأربعين تقل كثيراً إذ تفصلها بضع سنوات عن بلوغ سن اليأس، لكن هناك طرق تحسن فرص الإخصاب والحمل بعد سن الـ 40 نعرضها لكم في هذا الموضوع.

خطوات مهمة لتحسين خصوبة المرأة بعد الأربعين :

حمض أمينوبنزويك:

لا تعتبر مكملات حمض أمينوبنزويك من الفيتامينات، وهو يستخدم بشكل أساسي في كريمات الوقاية من أشعة الشمس فوق البنفسجية.

ووجدت إحدى الدراسات نجحت 12 امرأة من بين 16 في الحمل بعد تناول هذه المكملات، الجرعة الموصى بها هي 400 ملغ.

الوزن:

النشاط البدني وإنقاص عدة كيلوغرامات من الوزن أحد الإجراءات التي تحسن فرص الإخصاب والحمل، كما تساعد على اكتمال الحمل وتسهل الولادة.

كما تساعد التمارين على توازن الهرمونات، وكذلك إنقاص الوزن، لكن لا ينبغي الإفراط في النشاط الرياضي.

وينبغي ممارسة النشاط البدني لمدة 30 دقيقة كل يوم 5 أيام في الأسبوع.

التوتر:

هناك العديد من الإجراءات التي تساعد على خفض مستوى التوتر وبالتالي توازن الهرمونات ومن بينها: المشي، والتأمل، والضحك، والتفاعل مع الأصدقاء المقربين والأقارب، والخروج إلى المتنزهات، والتنزه على الشواطيء، واليوغا.

أيام الخصوبة:

ينبغي تتبع أيام الخصوبة بدقة، ويساعد إجراء بعض الفحوص على تحديد الوقت المظبوط للإباضة بشكل دقيق، وهو إجراء ضروري يساعد في زيادة فرص الحمل.

الكبد والكلى:

على الزوجين اللذين يرغبان في الإنجاب الابتعاد عن الرذائل التي تضر كثيراً بصحة الكبد والكلى وأبرزها التدخين وتناول الكحول، لأنها تؤثر جداً على جودة كل من البويضات والحيوانات المنوية.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك