دراسة: الضوضاء تؤثر على خصوبة الرجل

0

حذرت نتائج بحث جديد من التأثير الضار للمستويات الزائدة من الضوضاء، إذ أوضح أنها لا تقتصر فقط على الإضرار بالسمع، بل تضعف كذلك مستوى خصوبة الرجل .

الدراسة التي أجريت في جامعة سيول الوطنية في كوريا الجنوبية أن الضوضاء الزائدة ربما تأتي بعد البدانة والتدخين كأبرز وأشد العوامل تأثيراً بالسلب على معدل خصوبة الرجل.

وفي حين تحدد منظمة الصحة العالمية أن نسبة الضوضاء الزائدة في النهار بما يزيد عن 55 DB فقط ، فأن مستوى الضوضاء المسموح به خلال فترات الليل يقل عن هذه النسبة كثيراً.

يشار إلى أن النتائج التي توصلت لها أبحاث الدراسة الكورية استندت إلى البيانات الصحية لأكثر من 206 ألف من الذكور الذين تراوحت أعمارهم بين 20 و59 عاماً.

كما تم  تتبع البيانات الصحية لأفراد العينة طيلة 8 سنوات، ولم يغفل الباحثون تأثير عوامل أخرى كالبدانة والتدخين في تأثيرها على خصوبة الرجال، حتى تبين أن الضوضاء هي العامل الثالث في التأثير بالسلب على القدرة الإنجابية لدى الرجل.

وكانت دراسات سابقة قد أشارت إلى العلاقة بين الضوضاء والعديد من المخاطر الصحية ليس فقط على السمع، ومن هذه المخاطر زيادة احتمالات التعرض والإصابة بأزمة قلبية، وأيضاً مشاكل ضغط الدم، إلى جانب تغير مستوى بعض المواد الكيميائية في الدماغ واحتمال الإصابة بالسكتات الدماغية.

وأوصت الدراسة من يتعرضون لمستويات عالية من الضوضاء على استخدام عوازل للصوت في منازلهم، إلى جانب استخدام سماعات للأذن.

لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك