صديد السائل المنوي ..هل يؤثر على الشريكة والإنجاب ؟

0

يعاني بعض الرجال من صديد السائل المنوي ويحدث هذا الصديد نتيجة بعض الأمراض التناسلية التي تصيب الرجل، فما هي هذه الأمراض؟ وكيف يمكن علاج هذه المشكلة حتى لا تؤثر على العلاقة الزوجية؟

أسباب صديد السائل المنوي

يؤشر الصديد في السائل المنوي إلى وجود قيح “أي إفرازات ناتجة عن وجود مشكلة”، وهذه هي أبرز أسبابه:

  1. حدوث إلتهاب في البروستاتا: يحدث نتيجة عدوى جرثومية أو نتيجة بعض الأمراض الأخرى التي تؤثر عليها، وتؤدي إلى الشعور ببعض الألم أثناء التبول، وكذلك الام أثناء الجماع والقذف.
  2. الإصابة بعدوى في مجرى البول: ويشعر المصاب أيضاً بحرقة أثناء التبول، وقد يلاحظ وجود بعض الإفرازات البيضاء.
  3. دوالي الخصيتين: فهي من المسببات الأساسية لوجود صديد في البول ويمكن ملاحظتها من خلال تحليل السائل المنوي.

أعراض صديد السائل المنوي

هناك بعض الأعراض التي يشعر بها المصاب بصديد في السائل المنوي، وتتمثل في:

  • ورم وإلتهاب في مقدمة العضو الذكري: وذلك نتيجة وجود إلتهابات في البروستاتا تؤدي إلى حدوث هذا التورم.
  • الام وحرقان عند التبول: وكذلك صعوبة في التبول، وقد يلاحظ المريض عدم صفاء البول وبه بعض المواد العالقة على هيئة خيوط رفيعة.
  • وجود سيلان خفيف من مجرى البول: وظهور بعض الإفرازات الشفافة أو بلون الحليب، وغالباً ما تكون بها لزوجة.
  • الام أسفل البطن: ويمتد هذا الألم إلى الخصيتين، ويشعر المريض بهذه الالام أيضاً خلال ممارسة العلاقة الجنسية والقذف.

تأثير صديد السائل المنوي على الزوجة والإنجاب

في حالة وجود صديد في السائل المنوي، فإنه سوف ينتقل إلى المرأة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ويؤثر على كل من الزوج والزوجة أثناء الجماع، كما أن العلاج حينها سيشمل الزوج والزوجة أيضاً حتى لا يصبح خطراً على المرأة.

إن وجود نسبة صديد عالية في السائل المنوي سوف يعيق قدرة الحيوانات المنوية على تخصيب البويضة، حيث أن هذا الصديد يحد من حركة الحيوانات المنوية بصورة طبيعية، وبالتالي ضعف فرص التخصيب.

علاج صديد السائل المنوي عند الرجال

في حالة ملاحظة أعراض الإصابة بصديد السائل المنوي، فيجب أن يذهب المريض إلى طبيب الذكورة والأمراض التناسلية، ويكون العلاج بهذه الخطوات:

  • تحليل البروستاتا: للتأكد من وجود الصديد في السائل المنوي ومعرفة نسبته.
  • تناول العلاج المناسب: حيث يصف الطبيب مضاد حيوي مناسب للقضاء على الميكروب المسبب لهذا الصديد، وذلك إذا كان السبب متعلقاً بإلتهابات البروستاتا أو العدوى الميكروبية في مجرى البول.

أما إذا كان السبب هو دوالي الخصية، فقد يحتاج المريض إلى أجراء عملية جراحية لمعالجة هذه الدوالي وبالتالي القضاء على الصديد.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

فحوص طبية مهمة بعد الأربعين

يعد اكتشاف المشاكل الصحية في بداياتها أو أثناء تطورها العنصر الرئيسي في علاجها أو الوقاية منها بالأساس،ونظراً لحساسية فترة منتصف العمر فإن هناك فحوص طبية ...