علاج الأرق بالطرق الطبيعية والأطعمة

0

يعتمد الدماغ على مادة السيروتونين في ضبط المزاج والقدرة على الاستمتاع بالمشاعر، وتلعب بعض الأطعمة دورا في زيادة نسبة السيروتونين في الجسم وتساعد بشكل غير مباشر على النعاس، وإن كانت لا تدفع الجسم إلى النوم مباشر، ومن هنا يمكن علاج الأرق بالطرق الطبيعية والأطعمة.

يشار إلى هناك عوامل أخرى تساعد على النوم وتفادي الأرق، منها بذل النشاط البدني خلال النهار، والتغذية الصحية، والحفاظ على الاستيقاظ المبكر.

  علاج الأرق بالأطعمة :
الكربوهيدرات المعقدة:

الكربوهيدرات ليست أفضل الأطعمة لتناولها في المساء، غير أنها تساعد على زيادة كمية السيروتونين في الجسم، وكانت دراسة أجرتها جامعة كولومبيا أثبتت ذلك، كما يمكن الحصول على الكربوهيدرات المعقدة عند تناول الخبز الأسمر، والبقول كالفول واللوبيا والبازلاء وأيضاً الأرز البني،.

المكسرات والحليب واللوز:

تمتاز هذه الطعمة بأنها تمدالجسم بأحماض أمينية كالتربتوفان الذي يحث الدماغ عل إنتاج المزيد من السيروتونين، كما أظهرت بعض الدراسات أن تناول الموز من عوامل ضبط روتين النوم خلال الليل.

الكرز:

الكرز يحتوي على ميلاتونين، والذي يتحول في الجسم إلى سيروتونين يساعد على الاسترخاء والنعاس.

أطعمة أخرى:

في الوقت ذاته، تحث التوصيات الخاصة بخبراء التغذية على تناول المزيد من الخضروات والفواكه والأسماك على مدار اليوم لضبط الساعة البيولوجية وتحقيق التوازن، ومن الأطعمة التي تزيد السيروتونين في الجسم أيضاً الأطعمة الغنية بالألياف، والبذور ومنها اللب الأبيض والقرع.

كما يساعد تقليل الأطعمة المصنعة، وتقليل الكافيين واستبدال القهوة بالشاي الأخضر، مع الامتناع عن المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة في انتظام النوم والتخلص من الأرق.

مقالات مشابهة قد تفيدك