الكساح عند الأطفال ..لماذا تحدث الإصابة به؟

0

الكساح عند الأطفال يقصد به إصابة الأطفال باضطرابات في الهيكل العظمي، نتيجة لنقص فيتامين D والكالسيوم أو الفوسفات، هذه العناصر الغذائية مهمة لتطوير عظام الطفل.

والكساح أكثر انتشاراً بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 36 شهراً، كما أنه قد يكون لدى الأطفال الذين يعانون من الكساح عظام هشة ولينة، وتوقف عن  النمو، وتشوهات في الهيكل العظمي.

أعراض الكساح لدى الأطفال

  • تورم في المعصمين والركبتين والكاحلين لأن نهايات العظام تكون أكبر من المعتاد.

  • تأخر بروز الأسنان وكذلك:
  • تأخر الطفل في الزحف والمشي.
  • الإصابة بالكسور جراء أي سقوط.
  • تأخر في النمو وقصر بالقامة.
  • حدوث تشنجات في العضلات
  • تشوهات الأسنان، مثل الثقوب في المينا.
  • زيادة عدد التجاويف.
  • تشوهات الهيكل العظمي، ومنها بروز الجمجمة على شكل غريب، حدوث انحراف في الساقين، بروز عظام القفص الصدري إلى الأمام، انحناء وتقوس في العمود الفقري، تشوهات في الحوض.

    أسباب الإصابة بالكساح عند الأطفال

    • انخفاض فيتامين د.

    • انخفاض مستويات الكالسيوم أو الفوسفات.

    • مشاكل الكلى، من خلال التأثير على كيفية تعامل الجسم مع فيتامين د والكالسيوم والفوسفات.

    عوامل الخطر

    من العوامل ليت تؤثر في إصابة الطفل بالكساح:

    العمر

    الكساح أكثر شيوعاً لدى الأطفال بين 6 و 36 شهراً.

    نوع الغذاء

    الطفل الذي لا يأكل الأطعمة المفيدة كالسمك والبيض والحليب، أو الذي يعاني من مشكلة في هضم الحليب أو حساسية من سكر الحليب أكثر عرضة للإصابة.

    كما أن الرضع الذين يعتمدون في غذائهم على حليب الثدي فقط، يكونون أكثر عرضة للإصابة بالكساح، وذلك لأن حليب الأم لا يحتوي على ما يكفي الطفل من فيتامين د.

    لون البشرة

    الأطفال ذوو البشرة الداكنة أكثر عرضة للإصابة بالكساح مقارنة مع ذوي البشرة الفاتحة، لعدم تفاعل الجلد الداكن مع أشعة الشمس التي تعد مصدراً رئيسياً لفيتامين د.

    الجينات

    ربما يكون الكساح موروثاً.

    الموقع الجغرافي

    قد يصاب الطفل بالكساح بسبب المنطقة التي يعيش فيها، فمن يعيشون في منطقة باردة محرومون من أشعة الشمس المغذية للعظام.

    طرق علاج الكساح عند الأطفال

    يحتاج الطبيب لإجراء اختبار دم، لفحص مستوى فيتامين د، والتأكد من توازن الكالسيوم، والفوسفات، ووظائف الكلى، ودوران العظام، وبجانب اختبارات البول والصور والأشعة السينية، لتحديد سبب الكساح ومن ثم طريقة العلاج.

    فإذا كان الطفل يعاني من قلة نسبة الكالسيوم قد يحتاج إلى دخول المستشفى لتلقي العلاج لأن انخفاضه قد يؤثر على ضربات القلب.

    قد يحتاج طفلك إلى كميات إضافية من الكالسيوم والفوسفات عن طريق زيادة منتجات الألبان أو عن طريق أخذ المكملات الغذائية، أو من خلال مكملاتها.

    طرق الوقاية من كساح الأطفال

    يمكن الوقاية من الكساح عند الأطفال من خلال:

    • التأكد من أن الأمهات لديهن مستويات جيدة من فيتامين د أثناء الحمل.

    • تناول الطفل للأطعمة الصلبة بجانب حليب الأم عندما يبلغ من العمر أربعة إلى ستة أشهر.

    • المتابعة المنتظمة مع طبيب الأطفال لضمان الحفاظ على مستويات صحية من فيتامين د والكالسيوم والفوسفات.

    • إجراء اختبارات الدم للطفل بشكل دوري لقياس مستويات فيتامين د.

    • تعريض الطفل يومياً لأشعة الشمس، حوالي 20 دقيقة من أشعة الصباح الباكر.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

تطعيمات مهمة قبل السفر لقضاء العطلة

يحرص الكثيرون خلال فترة الصيف على السفر خارج بلادهم لقضاء العطلات والإجازات، إلا أن هناك تطعيمات مهمة قبل السفر لقضاء العطلة للاستمتاع دون أي منغصات. ...