كيف أتجنب خطر الولادة المبكرة ؟

0

تسعى كل حامل إلى إنهاء فترة حملها بسلام وتجنب خطر الولادة المبكرة حرصًا على سلامتها وسلامة جنينها بشكل أكبر، وكذلك التغلب على أي مشكلات قد تؤدي إلى ذلك.

وسبق أن عرضنا أسباب الولادة المبكرة ويمكن الإطلاع عليه من هنا، وفي هذا الموضوع نتناول مجموعة الإرشادات التي تجنب المرأة خطر الولادة المبكرة ومنها:

-تجنب الأحذية غير المريحة ذات الكعب العالي التي تسبب آلام الظهر وترهق الأم والجنين.

-النوم بشكل صحي خاصة على الظهر مع رفع القدمين أو على أحد الجانبين وعدم النوم على البطن.

-البعد عن الإنفعالات والتوتر والعصبية الزائدة لما لذلك من تأثير خطير على صحة الحامل والجنين.

6

-عدم الإفراط في طلوع ونزول الدرج لما لذلك من تأثير في فتح عنق الرحم وتسريع عملية الولادة.

-على الحامل إتباع نظام غذائي صحي يشتمل على كافة العناصر والفيتامينات الضرورية للجسم.

-عدم الإفراط في تناول العقاقير والأدوية وخاصة مع عدم وجود تعليمات مسبقة من الطبيب من الأمور المهمة.

-الابتعاد عن أي مصدر إشعاعي وخاصة في مراكز التحليل والفحوصات حيث تتسبب في تشوهات خطيرة للأجنة.

-الجلوس لفترات طويلة أمر خطير ومرهق للساقين والظهر ولابد من الحركة والمشي وكلاهما ييسر الولادة الطبيعية.

-تجنب المشروبات التي تسرع انقباضات الرحم ومنها الحلبة والقرفة والميرمية والبردقوش والزعتر وماء الورد،وكذلك مشروبات الطاقة والمشروبات الغازية والمنبهات كالقهوة والشاي.

-على الحامل تجنب الإصابة بالإمساك لعدم الضغط على الرحم من خلال تناول منتجات الألبان والعصائر الطبيعية والخضر والفاكهة.

-عدم الانحناء والضغ على الرحم والجنين وكذلك تجنب المجهود البدني الكبير في الأعمال المنزلية وخاصة في الشهور الأخيرة.

-الابتعاد تمامًا عن الحركات الخطيرة مثل القفز والجري، وكذلك البعد عن ارتداء الملابس الضيقة التي تهدد حياة الجنين.

 

 

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك