كيف تجعلين طفلك ينام بمفرده؟

0

يزداد تعلق الطفل بالأم والأب يوم بعد يوم، وذلك بسبب الاهتمام الكبير الذي يمنحوه له، والرعاية والعناية التي يحظى بها منهما، ولكن التعلق يجب أن يكون له حدود، حيث إن تعلق الطفل الشديد بالأهل، يجعله غير قادر على العيش بدونهما ولو لحظة واحدة، كما يجعله يعتمد عليهما في كل شئ، وهذا يؤثر بشكل كبير على شخصية الطفل عندما يكبر.

من أهم النتائج السلبية المترتبة على تعلق الطفل بالأهل، رفضه النوم وحده في الغرفة الخاصة به، فهو يريد النوم بجانب الأب أو الأم، وهذا الأمر يجب أن يتوقف عند عمر معين، فعندما يتم الطفل عامه الثالث أو الرابع بالكثير، عليه أن يتعود على النوم وحده، بالسرير الخاص به.

إذا كبر طفلك ومازال يرفض النوم وحده، أو يستيقظ في منتصف الليل ويأتي لينام بجانبك، عليكِ ألا تستسلمي لرغبة الطفل، وألا تتهاوني في هذه المشكلة، لأن لها الكثير من الآثار النفسية والصحية السيئة، سواء على الأهل أو على الطفل نفسه، وإذا كنتِ تعانين من هذه المشكلة، عليكِ قراءة هذا المقال، للتعرف على طرق حلها.
wer67u8i

كيف تجعلين طفلك ينام بمفرده؟

– لا يمكننا إنكار أن جعل الطفل يتعود على النوم وحده، وعلى السرير الخاص به، خطوة صعبة للغاية، وليس من السهل تحقيقها، وذلك لأن الطفل يريد أن يقضي اليل والنهار بجانب أهله، ولكن هي خطوة مهمة ولا بد منها، لذا عليكِ أن تتحدثي مع الطفل وتخبريه كم هو مفيد أن ينام في سريره الخاص، وأن هذا السرير مصنوع من أجله هو فقط.

– على الأهل أن يتعرفوا على مخاوف الطفل التي تجعله يرفض النوم وحده، فإذا كان الطفل يخاف من الظلام، على الأهل ان يضعوا مصباح يصدر ضوء خافت ينير غرفته، وإذا كان يشعر بالضيق من النوم وحده، على الأهل أن يظللوا معه حتى يخلد إلى النوم، مهما كانت مخاوف الطفل، على الأهل أن يسعوا بشتى الطرق إلى إيجاد حل لهذه المخاوف.

– بعض الأطفال يفضلون النوم بجانب الأب والأم في الليل، لأنهم يفتقدونهم طوال النهار نتيجة تواجد الأب في العمل، وإنشغال الأم في الأعمال المنزلية، لذا فهو يشعر أن وقت النوم هو الوقت الوحيد الذي يحصل فيه على حنان وحب الأهل، ولذلك يجب على الأهل أن يمنحوا الطفل شعور الحنان طوال اليوم، فعلى الأم أن تحتضنه من وقت لآخر، وعلى الأب أن يمكث مع طفله فترة من الوقت بعد العودة من عمله.

noom tefl
– تحفيز الطفل على النوم بمفرده، من أهم الوسائل التي يجب على الأهل أن يعتمدوا عليها، حيث يمكنك تحفيز طفلك على ذلك من خلال تقديم الهدايا التي يحبها، مثل شراء لعبة يريد إقتنائها منذ فترة، الذهاب معه إلى السينما لمشاهدة فيلم يحبه، أو الذهاب به إلى النادي، انتِ وحدك القادرة على تحديد نوع المكافأة والهدية الت يريدها طفلك.

– لا تجبري الطفل على النوم في موعد معين، فإذا كان الطفل ليس لديه رغبة في النوم، عليكِ أن تبقي معه، لأنه إذا ذهب إلى النوم في غرفته وحده سيظل وقت طويل دون النوم، وسيبدأ عقله في تخيل الكثير من الأمور السيئة وقد يشعر بالخوف، أو سيرفض النوم وحده وسيطلب منكِ النوم بجوارك، لذا لا تجعلي طفلك يذهب إلى سريره إلا إذا غلبه النوم.

– يجب على الأم أن تجعل الطفل يشعر بأن نومه وحده لن يشغلها عنه ولن يبعدها عنه، ولذلك يجب ان تقومى بالجلوس في غرفة قريبة من طفلك ليشعر بوجودك حوله وإذا قام طفلك من على السرير فمن الخطأ أن تتعصبين عليه أو تصرخين في وجهه وإنما قومى باصطحاب الطفل بكل هدوء إلى سريره مرة آخرى.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

أعراض زيادة كهرباء القلب

مصطلح  زيادة كهرباء القلب ليس من المصطلحات الطبية الشائعة على الرغم أن المرض ذاته من أكثر أمراض القلب شيوعًا وانتشارًا ونتحدث في هذا الموضوع عن ...