كيف تجمعين بين الرضاعية الطبيعية والرضاعية الصناعية؟

1

أكد جميع الأطباء أن الرضاعة الطبيعية أفضل بكثير من الرضاعة الصناعية صحيا ونفسيا، حيث إنها تلعب دور كبير في تكوين علاقة حميمة بين الطفل وأمه، كما أنها تشعر الطفل بالأمان والحب والحنان الذي يحتاجه في الشهور الأولى من عمره، هذا بالإضافة إلى القيم الغذائية الموجودة في لبن الأم والتي لا يمكن تعويضها بأي طعام آخر، ولكن قد تضطر بعض الأمهات إلى اللجوء للرضاعة الصناعية إما لعدم كفاية حليبها لتغذية الرضيع أو لمرضها واضطرارها لتعاطي بعض الأدوية أو لغير ذلك، الأمر الذي يجعلها تشعر بالضيق والتعب، ولكن لا عليكِ سيدتي الأن يمكنك الجمع بين الرضاعة الطبيعية والصناعية.

فوائد الرضاعة المختلطة
أشار بعض الأطباء إلى أن الرضاعة المختلطة لها بعض الفوائد والتي تتلخص في:-
– منح الطفل الغذاء المناسب الملئ بالمعادن التي يحتاج إليها، خاصة عندما يكبر ولا يكفيه لبن الأم، هنا تعوضه الرضاعة الصناعية بعض الشئ.

– تسمح للآباء أو الجدات بمشاركة الأمهات العناية بالطفل وإرضاعه سواء في غياب الأم للعمل أو غيره أو في حال تعبها وراحتها في الرضعات الليلية وتبادل النوم والرعاية، وتبني علاقة ودودة بين الصغار وآبائهم.

وقد أكدت بعض الأمهات على تلك الفوائد، ولكن في كل الأحوال يجب على الأم استشارة الطبيب الخاص بها، قبل الجمع بين الرضاعة الطبيعية والصناعية، ففي بعض الحالات قد تكون صحة الأم ضعيفة وتكون غير قادرة على الرضاعة الطبيعية حتى لو مرة يوميا.

zzzzzzzzzzzzzzz
فوائد الرضاعة الطبيعة للأم والطفل
يبقى حليب الأم هو المصدر الأساسي لجميع المعادن والفيتامينات التي يحتاج إليها جسم الرضيع، حيث إنه يساهم في بناء الأنسجة والخلايا اللبنية، لذا تنصح منظمة الصحة العالمية جميع الأمهات بإرضاع أطفالهم بصورة طبيعة حتى سن السنة ونصف، والاستمرار في الرضاعة بعد ذلك مع تقديم الأطعمة الصلبة حتى يصل الطفل إلى عمر عامين، وذلك لأنها 1. تحسين اداء الجهاز الهضمي للطفل،حيث  يحتوي حليب الأم على مركبات عديدة تؤثر مباشرة بشكل ايجابي على الجهاز الهضمي، كما يوجد به انزيمات تساهم في تنظيم وتنفيذ عملية الهضم السليمة وتحمي الجسم من خطر الاصابة بالالتهابات والامراض العدوائية.

– يحمي حليب الام من خطر الاصابة بالامراض العدوائية، يعود الفضل في ذلك الى العديد من المركبات الخاصة التي لا تتوفر في عبوات الحليب الصناعي التجارية، بما في ذلك البروتينات (اللاكتوفيرين، الليزوزومات)، والأحماض الدهنية الحارة.
– تحمي الرضاعة من خطر الاصابة بالامراض المزمنة عند الكبر، بعد عشرات السنين. خطر اصابة الاطفال الذين تغذوا بالرضاعة من حليب الام بالسمنة هو اقل بمرتين. كما ان الرضاعة تقلل من خطر الاصابة بالامراض السرطانية في مرحلة الطفولة.

وبالنسبة للأم فالرضاعة الطبيعة تساعدها على التخلص من اكتئاب ما بعد الولادة، وتخلصها من الوزن الزائد وتحميها من سرطان المبيض والثدي، كما أنها تساعد في انقباض الرحم.

فوائد الرضاعة الصناعية

يعتبر الحليب الصناعي بديلاً آمناً لحليب الثدي. وقد تم تصنيعه بحيث يضاهي حليب الأم ويفي بالاحتياجات الغذائية للطفل بتقديم جميع المواد الغذائية الأساسية المعروفة بكميات مناسبة. وتشتق غالبيـة أنواع الحليب الصناعـي من حليب البقر إلا أن أنواعا قليلـة منه تشتق من فول الصويا، مخصصة للأطفال الذين قد تكون لديهم حساسية من البروتين الموجود في حليب البقر، كما أن الحليب الصناعي يمد الطفل بجميع الفوائد العاطفية وكثير من الفوائد الصحية للرضاعة الطبيعية، فينمو الأطفال الذين تتم تغذيتهم بالحليب الصناعي بنفس السرعة التي ينموبها أطفال الرضاعة الطبيعية ويكونون على نفس الدرجة من السعادة ، إلا أن هناك ميزة خاصة للحليب الصناعي وهي أن الأب يمكنه المشاركة في إطعام الطفل.

الحليب الصناعي المزود بمقادير كافية من الحديد لمنع فقر الدم الناتج عن نقص الحديد كما جاء في توصيات الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال. إن كمية الحديد التي تحتويها هذه الألبان قليلة بدرجة لا تسبب أي إسهال أوإمساك. لا تستخدمي أنواع الحليب التي تنخفض فيها نسبة الحديد. غالبية أنواع الحليب الصناعي للأطفال متوفرة في ثلاثة أشكال : مسحوق أو سائل مركز أو سائل جاهز للتناول . يعتبر الحليب المسحوق والسائل الجاهز للتناول أفضل الأنواع ملاءمة عندما تحتاجين الحليب الصناعي أحيانا كحليب إضافي لحليب الثدي.

xxxxxxxxxxxxx

متى وكيف يمكنك الجمع بين الرضاعة الطبيعية والصناعية؟

– لا تُقدمي على الجمع بين نوعي الرضاعة قبل تعود طفلك تمامًا على الرضاعة الطبيعية، وتعود جسمك وثدييك على إفراز اللبن بشكل سليم.

– يفضل الأطباء عادةً تجنب الرضاعة المختلطة قبل نهاية الشهر الثاني ويفضل الثالث للطفل.

– إن تعجلت في ذلك، فقد تحدث مشكلتان، أولهما أن يميل الطفل نحو اللبن الصناعي ويعزف عن حليبك. والثانية أن يقل إفراز حليبك، لذا عليك عدم التعجل.

– فكري أولًا في فكرة مضخة الثدي وأن تكون بديلًا عن الرضاعة الصناعية وفق حدود لازمة مثل الوقت بين ضخ الثدي والإرضاع وغيرها. استشيري طبيب طفلك.

– إن قررت اللجوء للرضاعة الصناعية بجانب الطبيعية، فعليك تحديد مواعيد للرضاعة الصناعية ومواعيد الرضاعة الطبيعية، كأن تكون الصناعية وقت خروجك للعمل أو بعض مرات الرضاعة الليلية وهكذا. وهذه الخطوة مهمة جدًا لأنها ستكفل استمرار ثدييك في إدرار اللبن بقدر مناسب وتعود صغيرك على شكل معين أيضًا.

– اصبري على مقاومة طفلك ورفضه للرضاعة الصناعية، وانتبهي لبعض الأمور مثل أن يكون اللبن مناسبًا للجو دافئًا في الشتاء وفاترًا في الصيف، وكذلك مناسبة حجم الحلمة أو نوعها لفمه.

– حاولي ألا تكون الرضعات الصناعية في وجودك، بل طالما كنت موجودة ويقظة فأنت الأساس.
لا تقومي أنت بإرضاعه من الزجاجة حتى لا يعتادها تمامًا في وجودك بل اجعلي زوجك أو والدتك يقومان بذلك.



1 comment

إرسال تعليق

مقالات مشابهة قد تفيدك