كيف تعرف أنك مصاب بالأنميا/ فقر الدم؟

0

مرض الأنميا أو”فقر الدم”، من الأمراض المخيفة التي تدمر حياة الإنسان، على الرغم من أن الجميع يتعامل معه على أنه مرض عادي، أو أقل من العادي، إلا أن جميع الأطباء أكدوا أن فقر الدم من الأمراض المميتة، التي تؤثر على صحة الإنسان، وتجعله عرضه للإصابة بالكثير من الأمراض الآخرى.

انتشر مرض فقر الدم في الفترة الأخيرة بشكل كبير، وذلك لأن الإنسان لم يعد مهتم بتناول الطعام الصحي المفيد، الذي يحتوي على العناصر التي يحتاج إليها جسمه، من بروتين وكالسيوم ومعادن وألياف وحديد وصوديوم ومنجنيز وماغنسيوم وأملاح، وأصبح مهتم بتناول الأطعمة الدسمة والوجبات السريعة، التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، ولا تحتوي على عنصر واحد مفيد للجسم، هذا بالإضافة إلى المشروبات الغازية التي تدمر الجهاز المناعي، وتصيبه بهشاشة العظام.

فقر الدم من الأمراض التي يعاني منها الصغير قبل الكبير، وذلك لأن الأم لم تعد مهتمة بتقديم الطعام الصحي لطفلها، بقدر ما تعمل على تلبية طلباته والإستجابة لرغباته، بتناول الطعام خارج المنزل، هذا الأمر يجعل الطفل هش وضعيف وأبسط الأشياء قد تجعله يبقى في سريره لأيام ولأسابيع.


الطعام الصحي هو العلاج الوحيد لمرض فقرالدم، لذا على الأم أن تهتم بصحة طفلها أكثر ما تهتم برغباته، حيث إن معظم الاشخاص الذين يعانون من هذا المرض، كانوا يعانون منه في الصغر، ولكن لم يكتشفوا ذلك.

كيف تعرف أنك مصاب بالأنميا؟
هناك الكثير من العلامات التي تدل على أن الشخص مصاب بالأنميا، قد تظهر علامة واحدة وهذا دليل على أن المرض في بدايته، ويمكن تدراكه وقد تظهر أكثر من علامة معا، وقد تظهر جميع العلامات، وهنا يجب على الإنسان أن يذهب إلى الطبيب فوراً، حتى يبدأ في تلقي العلاج، ومن أهم الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب بالأنميا:-

– الصداع والدوار
– عدم القدرة على الفهم والتركيز
– اكتساب المزيد من الوزن، أو النحافة الشديدة
– الشعور بألم في العين
– الشعور بمشكلات في عملية الهضم
– بشرة صفراء شاحبة
– اضطرابات في النوم
– مشكلات في عملية التنفس
– أسنان وعظام هشة وضعيفة

إذا نظرت إلى نفسك بالمرآة وجددت أنك تعاني من هذه الأعراض، فاعلم أن مصاب بالأنميا، وأن عليك الذهاب إلى الطبيب لتلقي العلاج على الفور.

كما ذكرنا من قبل، أن مرض الأنميا يظهر بسبب عدم اهتمام الأم بتغذية الطفل، الأمر الذي يؤدي إلى إصابته ببعض الأمراض المتعلقة بسوء التغذية، مثل مرض الهزال الذي يصيب الطفل وهو عمره 6_14 شهر، حيث يكون الطفل نحيف للغاية، يخلو جسمه من أي دهون، هذا المرض يصيب الطفل نتيجة نقص في البروتين وعناصر الطاقة التي يحتاج إليها الجسم.


مرض الكواشيوركور، هو مرض يصيب الأطفال من عمر سنة إلى ثلاث سنوات، وهو أحد الأمراض الناتجة عن سوء التغذية ايضاً، وخاصة نقص البروتين والكالسيوم والكربوهيدرات، ويؤدي هذا المرض إلى تورم جسم الطفل خاصة القدم واليدين، وتشقق الجلد وفقدان الشهية وعدم القدرة على الحركة، والإصابة بالعمى الليلي وجفاف العين، وغيرهم من الأمراض الخطيرة، التي تشكل خطر كبير على صحة الطفل.

كل هذه الأعراض تدل على مدى خطورة هذا المرض، وعلى أهمية العمل بشتى الطرق على منح الجسم كل العناصر التي يحتاج إليها، حتى يكون جهاز مناعي قوي، وحتى يكون الجسم خالي من الأمراض، خاصة وأن فقر الدم من الأمراض التي تبقى مع الإنسان طوال العمر، وقد تؤثر بشكل كبير على حياته، فالمرأة التي تعاني من فقر الدم، لن تصبح قادرة على الإنجاب، لذا احذروا من هذا المرض اللعين.

أما إذا كنت تمتلك صحة جيدة وذاكرة قوية وبشرة ناعمة ورطبة خالية من المشكلات، وعظام قوية وأسنان شديدة، وقوام متناسب وطول ووزن متماشي مع عمرك، و وشفاه وردي ووجه مشرق وجميل، وعينان تلمعان وضربات قلب طبيعية وتنفس طبيعي، فأنت لا تعاني من هذا المرض الخطير، وعليك أن تستمر في النظام الغذائي الذي تسير عليه.

وحتى تحمي نفسك من الإصابة بهذا المرض، عليك إجراء تحليل كل 6 أشهر، للتعرف على نسبة الحديد في الجسم، ولمعرفة ما يحتاجه جسمك من عناصر، وكذلك عليك الذهاب إلى الطبيب لعمل فحص شامل كل 6 أشهر لك ولعائلتك.

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

السهر يزيد مخاوف الوسواس القهري

أثبتت دراسة جديدة إن السهر يزيد مخاوف الوسواس القهري من خلال تقليل إجراءات ضبط مشكلة الوسواس القهري، كما أظهرت عواقب سلبية لاعتياد الذهاب للفراش في ...