كيف تهتمين بشعر طفلك؟ .. اعرفي من هنا

0

يحظى الأطفال بإهتمام كبير من قبل الأم، فهم فرحتها وسر سعادتها في هذه الحياة، لذا تهتم الأم بصحة طفلها وتحاول حمايته من الإصابة بالأمراض، وحتى ينمو بشكل طبيعي، ولكن مناعة الأطفال الضعيفة  تزيد من صعوبة هذه المهمة، صحة الطفل تبدأ من رأسه وحتى قدميه، لذا يجب على الأم الإهتمام بشعر طفلها، ولا تهمل فيه وذلك لأن شعر الطفل من الممكن أن يكون سبب في إصابة الطفل بالأمراض.

ويعتبر شعر الطفل من أهم المشاكل التي تواجه الأم، وتتمثل هذه المشكلة في القشور البنية التي تكسو فروة رأس الأطفال خاصة حديثي الولادة، وفي بعض الأحيان تستمرهذه القشور حتى يبلغ الطفل عامه الثاني، ويرجع ظهور هذه القشور البنية إلى زيادة افراز الغدة الدهنية، وعلى الرغم من أن تلك القشور لا تمثل أي ضرر للطفل، ولا يمكن أن تنتقل منه إلى طفل آخر، وتختفي من تلقاء نفسها مع مرور الوقت، إلا أن تسبب القلق والضيق للكثير من الأمهات، لأنها تجعل فروة الرأس تبدو وكأنها غير نظيفة.

إهتمام الأم بنظافة شعر طفلها وخاصة البنات الصغيرات، تجعلهم لا يعانون من مشاكل الشعر من تقصف وتساقط في المستقبل، وبالرغم من أن هذا الأمر من الأمور الصعبة فمعظم الأمهات لا يملكون الخبرة الكافية أو الطريقة الصحيحة للتعامل مع شعر الطفل، حتى يصبح شعر قوي وناعم، ولكنها شئ ضروري، ومن خلال هذا المقال سنذكر لكِ بعض الطرق التي يمكن من خلالها الإهتمام بشعر طفلك.

UUUUUUUU
كيف تهتمين بشعر طفلك؟
يجب على الأم معرفة الطرق الصحيحة لرعاية شعر طفلها، وذلك لحماية شعر الطفل، وحتى ينمو بشكل صحي وطبيعي، وكذلك حتى يعتاد الطفل على هذه الطرق الصحيحة وتصبح عادة جميلة يطبقها عندما يكبر، ومن أهم تلك العادات:-

– إستخدام بعض الزيوت الطبيعية المفيدة لفروة الرأس، مثل زيت الزيتون أو زيت الأطفال الليلي، تلك الزيوت تساعد الشعر على النمو بشكل طبيعي وتجعله أكثر كثافة، كما أنها تعالج جميع مشكلات الشعر، فإذا كان شعر الطفل خفيف فإن الزيوت الطبيعية ستجعله ثقيل.

– يجب على الأم في كل صباح تمشيط شعر الطفل بفرشاة شعر ناعمة، وذلك لإزالة القشور البنية الموجودة في فروة الرأس، ثم غسل رأس الطفل بشامبو المخصص للأطفال.
– يجب على الأم عدم نزع القشور البنية الموجودة في فروة الطفل، بأي طريقة لأنها يمكن أن تسبب إلتهابا في فروة رأس الطفل، كما أنها ستختفي بمرور الوقت.

– إستخدام الشامبوهات الطبية المخصصة للأطفال، والإبتعاد عن الشامبوهات التي تستخدمها الأم، حيث إن الشامبوهات المخصصة للأطفال لا تحتوي على الكثير من المواد الكميائية الضارة، بل تحتوي على زيوت طبيعية مفيدة لشعر الطفل، كما أنها في نفس الوقت لا تضر العينين، مما يجعل الطفل يشعر بالإنتعاش ويحب الإستحمام.

– السماح للطفل بتمشيط شعره بنفسه، حتى يتدرب على هذه العادات الصحيحة، وحتى لا يكره الأمر ويعتبره من الأمور السيئة، كما يجب عليكِ أن تعلمي طفلك أن تمشيط شعره بشكل يومي من العادات الضرورية، لأنها تعطيه مظهر مهندم وتجعله يبد نظيف طوال الوقت.

– في بعض الأحيان يكون شعر الطفل متشابك، وفي هذه الحالة يجب على الأم استخدام الشامبو الذي يحتوي على بلسم، لترطيب الشعر ولسهولة تمشيطه بعد ذلك، أما إذا استخدمت الأم البلسم العادي، عليها إبعاده عن فروة رأس الطفل.

– على الأم تجفيف شعر الطفل بالمنشفة جيدا، وعدم ترك شعر الطفل يتعرض للهواء مباشرة بعد غسله، حتى لا يصاب شعر الطفل جاف، وحتى لا يصاب ببعض الأمراض مثل الأنفلونزا ونزلات البرد.

– على الأم الإبتعاد عن غسل شعر الطفل قبل النوم مباشرة، خاصة في فصل الشتاء.

– من الأفضل استخدام أدوات تسريح خشبية أثناء تمشيط شعر الطفل، والإبتعاد عن الفرشاة ذات المسامير الحادة، وذلك لأن فروة رأس الطفل تكون هشة وضعيفة، وبالتالي فالأسنان الحادة ستؤذيها وربما تصيبها بالإلتهابات.

YYYYYYYYYYYY

– إذا كان شعر الطفل متشابك يجب على الأم اتباع طريقة معينة في تمشيطه، وهي رفع الشعر بيد من الأعلى وتمشيطه باليد الآخرى، حتى لا تشد شعر طفلها ويشعر بالوجع.

– قص الشعر، من أفضل العادات الصحيحة التي يجب على الأم فعلها كل 45 يوم خاصة للفتيات، وذلك لأن نمو الشعر يكون جيد في فترة الطفولة، وليس كما يعتقد البعض بأن قص شعر الطفل وهو صغير سيجعله يفقد نموه، ولكن يجب على الأم اختيار قصة شعر تلائم عمر الفتاة، فهناك بعض القصات تجعلهن يظهرن بعمر أكبر.

– إذا كان شعر الطفل مجعد يجب الإبتعاد عن قصات الشعر متوسطة الطول التي تتطلب ترك الشعر مفرودا، مثل الكاريه فتلك القصات تكون أفضل لذوات الشعر الناعم فقط.

– إذا كان الشعر ناعما منسدلا على العينين والوجه يجب قصه من الأمام حتى لا يؤذي عين الطفل، ولكن يجب إقناع الطفل بذلك.

– أما بالنسبة للأطفال الذكور يجب على الأم الذهاب بهم إلى صالون الحلاقة الخاص بهم مرة كل شهر، والأفضل من ذلك شراء ماكنة حلاقة ووضعها في البيت واستخدمها لقص شعرها أطفالها، وذلك حتى تحميهم من الأمراض، فمن المعروف أن صاحب صالون الحلاقة يستخدم نفس الأدوات لكل الأطفال.

– إذا كان شعر طفلك جاف أو مجعد أو قصير جداً، عليك اتباع هذه النصائح وإذا لم تنتهي هذه المشكلات يمكنك الذهاب إلى الطبيب حتى يمكنه مساعدتك في علاج هذه المشكلات.

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

كيف تعتني بـ البشرة خلال فصل الخريف ؟

أوردت مجلة “إيلي” الألمانية أن انخفاض درجات الحرارة في الخريف والشتاء يمثل إجهاداً كبيراً للبشرة حيث تصير البشرة جافة ومشدودة وتظهر القشور عليها، كما أن ...