ماذا تفعل عند فقد أحد الأسنان ؟!

0

يتعرض الأشخاص باستمرار لحوادث فقد أحد الأسنان أو تتعرض للكسر، ويتصرفون بطريقة خاطئة نتيجة لمفاجئة الموقف، مما يفوت عليهم فرصة إنقاذه وإعادته إلى مكانه.

وهناك العديد من الإجراءات ينبغي القيام بها عندما ينكسر سن أو يسقط لسبب من الأسباب، عند ممارسة الرياضة مثلاً أو خلال التعرض لحادث عرضي أو غير ذلك، وخاصة الأطفال.

ويؤكد طبيب الأسنان الألماني، ديتمار أوسترايش أن واحد من كل طفلين يعاني من إصابة في الأسنان بحلول عمر السادسة عشر، وخاصة القواطع الوسطى بالفك العلوي بنسبة 70%”.


ويوضح يانجو بول اختصاصي تقويم الأسنان أنه كثيرا ما يفقد الأطفال سنا بأكمله،بالإضافة للجذر حيث أن ثبات عظام الفك يكون لينا ولا يزال ينمو، مما يسهل خلخلة السن وسقوطه.

ويرى الخبراء إن عمر الشخص ليس مهما في حال فقدان أحد الأسنان، بينما يعد التحرك السريع لإمكانية إنقاذه هو الأهم.

ويعد جمع السن أو الأجزاء المكسورة منه وإحضاره إلى طبيب الأسنان أمرا مهما حتى يمكنه لصق السن وحتى أحيانا يمكنه إعادة زرعه بعد سقوطه من عظام الفك.

ويجب نقل السن المكسور بشكل ملائم ولا يجب تنظيفه لا بالماء أو الكحول ولكن أيضا يجب عدم تركه يجف، وإلا سيكون أقل ثباتاً في الفم ويتغير لونه مع الوقت، حسبما ينصح الخبراء.

وفي حال سقط السن بجذوره، فيجب ألا يتم الإمساك به سوى من حافته، لأن سطح السن مغطى بخلايا حساسة تساعد في إعادة ربط السن بالفك ويمكن أن تموت خلال ثلاث إلى خمس دقائق في الهواء الجاف.

وفكرة حمل السن المكسور في منديل فكرة سيئة لأنها ستجعل السن يجف ولكن الطريقة المثالية هي وضعه في علبة إنقاذ السن التي توجد في الصيدليات وتحتوي على محلول مغذي للخلايا يحفظ الأنسجة على سطح الجذر.

أوسترايش أوضح كذلك أن “هذه الإجراءات تسمح بإعادة زرع السن في مكانه ويمكن أن تساعد الخلايا التي تم حفظها في إعادة غرز السن”.

في تلك الحالة يمكن نقل السن في حقيبة بلاستيكية أو أكياس حفظ الطعام اللاصقة أو الحليب المعقم.

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك