ما هي أسباب إصابة الأطفال بالشخير؟

0

تشتكي الكثير من الأمهات من إصدار أطفالهن أصوات عالية أثناء النوم، وكثيراً منهن يشعرن بالإستغراب والتعجب، لأنهم يعتقدون أن الشخير يصيب الكبار فقط، ولكن هذا غير صحيح، فالشخير من الأمراض التي تصيب الاطفال ايضاَ، وهذا علامة على معاناة الطفل من مرض معين، أو شعور الطفل بالتعب والإجهاد.

تتعدد أسباب إصابة الطفل بالشخير أثناء النوم، بعضها يتعلق بأمراض صحية، وآخرى يتعلق بأسباب بسيطة يسهل التغلب عليها، ومن أهم وأبرز هذه الأسباب.

– تضخم اللوزتين
من أهم الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الطفل بالشخير، وإصداره أصوات عالية أثناء النوم، وهي تصيب الطفل نتيجة تناوله الكثير من المثلجات، لذا عليكِ أن تتأكدي من أن سلامة اللوزتين.


– السمنة
انتشرت السمنة بصورة كبيرة بين الأطفال خلال السنوات الماضية، وذلك نتيجة تناولهم الوجبات الجاهزة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، والسمنة تتسبب في إصابة الطفل بالشخير أثناء النوم، لانه لا يتمكن من إلتقاط نفسه بشكل جيد، وبالتالي يصدر صوت عالي.

– التعب والإرهاق
إذا كان طفلك يتحرك كثيراً أثناء النهار، فمن الطبيعي أن يصاب بالشخير أثناء النوم، لأنه يكون مُرهق ويحتاج إلى قدر كبير من الراحة، وفي هذه الحالة عليكِ اللجوء إلى الطبيب، أو حاولي تقليل حركة طفلك.


– عدم الإهتمام بنظافة الطفل
عدم تنظيف الطفل لأسنانه وأنفه قبل الذهاب إلى النوم، قد يؤدي في بعض الأحيان إلى إصابة الطفل بالشخير، لأنه يكون غير قادر على التنفس، لذا اطلبي من طفلك غسل أسنانه وأنفه قبل الذهاب إلى سريره.

– وضعية النوم
طريقة نوم طفلك قد تكون هي سبب إصابة بالشخير، فلا يجوز أن ينام الطفل على وجه أو بطنه، لأن هذا يجعله يتنفس بصعوبة، وأفضل وضعية للنوم على النوم على الضهر، فهذا يجعله يشعر بالراحة والإسترخاء، أو النوم على الجانب الأيمن.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك