ما هي أسباب شعور الأطفال بالجوع الدائم؟

0

تهتم الأم كثيراً بصحة أطفالها، وتحاول جاهدة تقديم أفضل الطعام لهم، حتى يكتمل نموهم بشكل طبيعي، فمن المعروف أن الطعام الذي يقدم للأطفال في السنوات الأولى، هو الأساس الذي يُبنى عليه الجسم، فكلما كان الطعام سليم وصحي كان الجسم صحي، هذا بالإضافة إلى أن الطعام يلعب دور كبير في بناء الجهاز المناعي للأطفال وتقويته، حتى يصبح قادر على حماية الجسم من كافة الفيروسات والجراثيم التي تهاجمه من وقت لآخر.

لهذه الأسباب، تحرص الأم على تقديم ثلاث وجبات صحية لأطفالها كل يوم، ولكن هناك مشكلة كبيرة تواجه الكثير من الأمهات، وهي رغبة الطفل في تناول المزيد والمزيد من الطعام، فهو لا يكتفي بثلاث وجبات يومية، إنما يريد تناول الطعام طوال اليوم، بعض الأمهات قد تسجيب لرغبة الطفل وتمنحه الطعام في الأوقات، اعتقاداً منها أن كثرة الطعام تجعله ينمو بشكل أفضل وأسرع، ولكن هذا الأمر غير صحيح فالطعام الكثير ربما يجعل الطفل يصاب بالسمنة في وقت باكر.


على الأم ألا تستجيب لرغبة الطفل الدائمة في تناول الطعام، وتحاول منعه من هذه العائدة السيئة، لأنها ستصبح عادة دائمة بعد ذلك، فالطفل لن يتمكن من الإستغناء عن الطعام، حتى عندما يكبر، لذا قررنا من خلال هذا المقال تسليط الضوء على الأسباب التي تجعل الأطفال يشعرون بالجوع المستمر، وذلك حتى تتمكن الأمهات من التغلب على هذه الأسباب، والتي من أهمها:-

– السلوكيات الخاطئة
الأطفال ليسوا أغبياء، وعلى الأم أن تتعامل معهم بهذا المبدأ، ففي بعض الأوقات قد يلجأ الطفل إلى اختراع حيلة حتى يصل إلى الشئ الذي يريده، على سبيل المثال عندما يريد الطفل مشاهدة فيلم كارتون وتمنعه الأم من ذلك، قد يطلب منها تناول الطعام، حتى يتناوله أمام التليفاز، وبالتالي يكون قد حقق ما يريده.

ولعلاج هذه المشكلة، على الأهل أن ينظموا مواعيد تناول الطعام، وأن يحددوا مكان معين مثل غرفة المعيشة أو الطاولة، فهذا الأمر سيجعل الأطفال منظمين، ولن يطلبوا الطعام في أوقات مختلفة، أو يتناولونه في مكان مختلف عن المكان الذي تعودوا على تناوله فيه.

– توافر الطعام بشكل دائم
بعض الأطفال يقوموا بتناول الطعام طالما متواجد أمامهم في كل الأوقات، أي أن الطفل الذي يحب الحلويات، لا يتوقف عن تناولها طالما طبق الحلويات مازال موجود أمامه، أو طالما يوجد حلويات بالمنزل، لا يتوقف إلا بعد أن ينتهي الطعام من المنزل كله، لذا على الأهل أن يمنحوا أطفالهم كميات معينة ومحددة من الطعام، وعندما ينتهي من تناولها لا يمنحوه مرة آخرى، حتى يتعود على تناول الطعام بكميات معقولة، لأن هذا الأمر سيتحول إلى عادة سيئة لن يتمكن من التخلص منها بعد ذلك.


– نقص العناصر الغذائية
بعض الأطعمة لا تحتوي على العناصر الغذائية المفيدة التي يحتاج إليها جسم الطفل، مثل الكالسيوم والبروتين والمعادن والفيتامينات والدهون، وبالتالي يتناول الطفل كميات كبيرة منها وفي نفس الوقت لا يشعر بالشبع، وبالتالي يستمر في تناول الطعام على مدار اليوم، لذا على الأم أن تقدم لأطفالها أطباق متنوعة مختلفة، تحتوي على كل العناصر الغذائية التي يحتاج إليها، وذلك حتى يشعر الجسم بالشبع.

– طفرة النمو
في بعض الأحيان قد يكون الطفل جائع لمجرد أنه جائع فعلا، وخاصة في مرحلة النمو يكون الطفل بحاجة إلي تناول نفس الكميات من الطعام يومياً ،وقد يصل الأمر إلي أنه يكون علي إستعداد للإستيقاظ من النوم لتناول الطعام.

مهما كان السبب الذي جعل الطفل يقبل على تناول الطعام بشكل مستمر ودائم، فإن الحل هو تنظيم الوجبات التي تقدم للطفل، والإهتمام بالكيف أكثر من الكم، حيث يجب أن يكون الطعام صحي ومفيد ومغذي، حتى يستفيد منه الطعام، كما يجب أن يحتوي على نسبة عالية من الألياف، التي تجعل الشخص يشعر بالشبع.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك