ما هي أضرار الكتابة على الهاتف لساعات طويلة؟

0

هل تقضي ساعات طويلة في الكتابة على هاتفك؟ هل بدأت تشعر بالتعب والإرهاق؟، هل بدأت تعاني من ألم شديد في أصابع يدك؟، إذا كانت الإجابة على كل هذه الأسئلة هي نعم، فأنت بحاجة شديدة إلى قراءة هذا المقال، حتى تعلم كم المخاطر الجثيمة المترتبة على الكتابة الكثيرة على الهاتف، أو غيره من الأجهزة الإلكترونية الحديثة.

أصبح الهاتف المحمول جزء من الإنسان، فهو لا يستطيع الحركة من غيره، ولا ينتقل من غرفة لآخرى، أو من مكتب لآخر، إلا إذا تأكد من أن الهاتف معه، حيث أصبحت هناك علاقة قوية ومتينة بين الإنسان وهاتفه المحمول، لدرجة يصعب تخيلها، هذه العلاقة لها الكثير من الآثار والنتائج السلبية، التي سيدركها الإنسان فيما بعد، ولكن بعد أن يصاب بالكثير من الأمراض.

لم يعد الهاتف وسيلة للتواصل مع الآخرين بشكل إجتماعي فقط، بل إنه وسيلة لإنجاز الكثير من الأعمال المطلوبة منك، فلم يعد هناك إجتماعات أو لقاءات كما كان من قبل، ولم يعد الأصدقاء يخرجون سوياً كما كان، بل أصبحت العلاقة كلها مختزلة في رسائل الهاتف المحمول، حيث إن كل الأشخاص يرسلون رسائل للإطمئنان أو للسؤال عن الآخرين، كما أن مدير العمل أصبح يرسل ميل إلكتروني للموظف الموجود بالمكتب المجاور له، كل ذلك جعل الإنسان يقضي ساعات طويلة في الكتابة على الهاتف.

writting

ما هي أضرار الكتابة الكثيرة على الهاتف؟

– عندما يقوم الشخص بالكتابة على الهاتف، يجد نفسه تلقائيا يقدم رأسه إلى الأمام وينحي الكتف، ومن المعروف أن الرأس تقيلة الحجم، فعندما تنحي للأمام، يزيد الضغط على العنق والكتفين، الأمر الذي يجعل تشعر بألم شديد في منطقة الرقبة.

– معظم الأشخاص يضعون الهاتف في الأسفل، ويميلون برأسهم ليحدقون به، هذا الأمر يؤدي إلى تحميل العمود الفقري 30 كجم زيادة بينما يبلغ وزن الرأس في المتوسط 5 كجم، والوضع الخاطئ للجسم اثناء كتابة الرسائل  يسبب  ألم ووجع شديد في العمود الفقري والرقبة.

– إنحناء الشخص للأسفل للكتابة على الهاتف يتسبب في، الآم الرقبة، الشد في الكتفين، أوجاع الظهر، والصداع، ثم يبدأ الألم يتوغل في الأعصاب مع شعور بالتخدر والشد في الذراعين واليدين.

– في عام 2010 صدر بيان في الولايات المتحدة الأمريكية حول أسباب كثرة حوادث الطرق، وتبين أن نسبة كبيرة من الحوادث تحدث نتيجة إنشغال السائق بالرد على المحادثات والرسائل والإيميلات التي تصل إليه خلال قيادة السيارة، أي أن الكتابة على الهاتف قد تعرض حياتك للموت، كما اجريت دراسة حول هذا الموضوع وتبين، أن الشخص الذي ينشغل بالرد على الرسائل خلال القيادة، معرض للموت بمعدل 32 مرة من الشخص الذي يركز في القيادة.
mob
– كتابة الكثير من الرسائل على الهاتف، يعرض الشخص لخطر الإرهاق الدائم لأصابعك ومعصميك ومرفقيك، ورقبتك، حيث أن الوضع الخاطئ اثناء كتابة الرسائل يضع المزيد من الضغط على المفاصل، والعضلات، والجزء الأعلى من الجسم.

– استخدام الهاتف بصورة مبالغ فيها يؤدي إلى الإصابة باضطرابات النوم، حيث إن الأشعة التي تصدر عنه تصيب الشخص بالأرق والقلق، وبالتالي يشعر الشخص طوال اليوم بالتعب والإجهاد، هذا بالإضافة إلى أن لضوء الأزرق الصادر من الهواتف الحديثة تجعل المخ في حالة استيقاظ، ما يفسد الساعة البيولوجية في الجسم.

– استخدام الهاتف المحمول لأوقات طويلة يؤدي إلى ارهاق العين، وقد يؤدي تشوش الرؤية، والصداع، وكذلك جفاف العين والآم العنق والكتفين، ومن أعراض إجهاد العين الأخر تشوش الرؤية من على البعد، والحاجة لإضاءة قوية.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك