أكد كريستوف ليبيش، طبيب الأمراض الجلدية، إن حالات حساسية الشمس تعتبر من الأعراض الشائعة خلال فصل الصيف، مع ارتفاع الحرارة وبقاء الشمس لأطول فترة خلال اليوم، موضحاً أن أسباب الإصابة بها وإن كانت غير واضحة حتى الآن، إلا أن الأطباء يرجحون أن الأشعة فوق البنفسجية هي التي تتسبب في نشوء مسبب الحساسية في الجسم.

ولعل أبرز أعراض حساسية الشمس هي ظهور بقع حمراء وبثور مع الشعور بحكة شديدة، وفي الغالب تظهر تلك الأعراض بعد مرور عدة أيام  للتعرض لأشعة الشمس، وغالباً ما تتلاشى الأعراض بمرور الوقت ودون علاج.

وبشكل عام ينبغي على المصاب حماية الجلد من الأشعة فوق البنفسجية بارتداء ملابس طويلة خاصة في حال ظهور هذه الأعراض، كما يمكن الوقاية من الإصابة بحساسية الشمس بزيادة مناعة الجلد بواسطة العلاج بجرعة منخفضة من الأشعة فوق البنفسجية.