ما هي فوائد الهليون في خسارة الوزن؟

0

يعد الهليون، من أهم النباتات الحضراء، التي تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة لصحة الجسم، لذا ينصح بتناوله وإضافته إلى الأطباق الأساسية، للحصول على فوائده، حيث إنه يحتوي على نسبة كبيرة من الألياف، التي تساعد في عملية الهضم، وتحمي المعدة من الإصابة بالإلتهابات، وأمراض المعدة المختلفة مثل عسر الهضم، كما أنه يحتوي على أنواع كثيرة ومختلفة من الفيتامينات.
يوفر الهليون العديد من المعادن من أهمها، الحديد والكالسيوم والفوسفور والمغنيسيوم والمنغنيز والزنك والسيلينيوم والبوتاسيوم . الهليون يحتوي على كمية منخفضة جدا من السعرات الحرارية وخالي من الكوليسترول.

يعتبر نبات الهليون، من النباتات المعمرة، حيث إنه ينمو منذ القدم، حيث وجدت صور كثيرة له على جدران الحضارة المصرية القديمة، وتعد إنجلترا موطنه الأصلي، وبوجه عام عهو ينمو في دول آسيا وأوروبا، وهو نبات ربيعي ينمو في فصل الربيع، وهناك نوعان من الهليون، الأول يسمى الهليون الأخضر، والثاني الهليون الأبيض.


ينصح الأطباء بتناول الهليون، لأنه يحمي من الكثير من الأمراض، مثل أمراض القلب والسكري، بالإضافة إلى مرض الزهايمر، ويعد علاج طبيعي للإلتهابات، كما أنه مصدر جيد من الجلوتاثيون أن ينهار المواد المسرطنة والجذور الحرة وبالتالي ، يمكن الهليون حماية وعلاج سرطانات الثدي و القولون والحنجرة والعظام والرئة، ويحتوي الهليون على نسبة كبيرة من الأحماض الأمينية التي تساعد على خلق الرغبة في التبول . هذا يساعد على الافراج عن السوائل والأملاح من طرد الزائد من الجسم، أي أنه مدر طبيعي للبول، ويساعد على مكافحة أعراض الشيخوخة، ويحارب حبوب الشباب.

الهليون له الكثير من الفوائد للجسم، ليس لانه يحميه من الأمراض فقط، بل إن له دور فعال في إنقاص الوزن والتخلص من الدهون الزائدة، لذا ينصح خبراء التغذية الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية لإنقاص الوزن، بإضافته إلى طبق السلطة، والأطباق الأساسية، لأنه يعطي مذاق خاص للطعام وفي نفس الوقت يزيد من معدل حرق الدهون.

كيف يساهم الهليون في خسارة الوزن؟
يلعب الهليون كما ذكرنا دور كبير في خسارة الوزن، وذلك لأنه يحتوي على نسبة عالية من الماء، التي تساعد على الشعور بالشبع، كما أنه يحتوي على عناصر آخرى مفيدة لصحة الجسم مثل الفسفور، والحديد، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والكالسيوم، والزنك، وفيتامين أ، وفيتامين ب، وفيتامين ج.

يعد نبات الهليون، من النباتات قليلة السعرات حيث إن كل 100 جرام منه يحتوي على 17 سعرة حرارية فقط، كما أنه يحتوي على حمض الأسبارتك الّذي يساعد في تطهير الجسم من السموم، فهو يعمل على تحفيز حركة الأمعاء والكلى، وهو مفيد في الرجيم كونه يحتوي على القليل من الكربوهيدرات.


يحتوي نبات الهليون، على نسبة كبيرة من الألياف الطبيعية، التي تساعد على حمايتك من الإصابة بالإمساك، الذي يعاني منه عدد كبير من الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية، كما أنه يحافظ على مستوى الكوليسترول في الدم، ومستوى السكر أيضاً، كما أنه يقلل من خطر الإصابة بالقولون المستقيم.

نبات الهليون من أهم النباتات الخضراء التي تحتوي على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة، حيث إنها يحتوي على أكثر من نوع مثل الكاروتينات ، اللوتين ، زيا-زانثين ، والتشفير، هذه العناصر تساعد في قتل الجذور الحرة الموجودة في الجسم، والتي تتسبب في الإصابة بالسرطان، كما أنه يحتوي على الكاروتينات وفيتامين C و فيتامين E والمنجنيز، تلك العناصر التي تساعد على الشعور بالشبع، وتقليل الشعور بالجوع الدائم، لذا يعد من أهم الأطعمة التي يجب تناولها خلال فترة” الرجيم”.

نبات الهليون، مصدر غني بالكثير من المركبات والأحماض، حيث إنه يحتوي على فيتامين “ب” المركب مثل النياسين ، وفيتامين B-6 (البيريدوكسين) ، الثيامين ، والريبوفلافين ، وحمض البانتوثنيك، تلك المركبات تساعد في تحفيز عملية الآيض، وزيادة معدل حرق الدهون في الجسم، لذا فهو مفيد للأشخاص الذين يعانون من تباطأ عملية الآيض، ويجدون صعوبة في حرق الدهون.

الهليون يحتوي على الأنسولين والكربوهيدرات التي هي مفيدة لنمو صحي للبكتيريا في الأمعاء الغليظة ، هذا يتوقف أيضا على البكتيريا الضارة من النمو ويحسن عملية الهضم، أي أنه من الوجبات الخفيفة على المعدة، التي ينصح بتناولها في وجبتي الفطار والعشاء.

لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

ما هي العلاقة بين الطعام والصداع ؟

هناك علاقة وثيقة بين الطعام والصداع لا يدركها البعض، حيث أوردت مجلة “وومان” النمساوية أنه يمكن محاربة الصداع من خلال التغذية السليمة بتجنب أغذية بعينها ...