مخاطر وأضرار استخدام عبوات البلاستيك الفارغة

0

في الفترة الأخيرة، انتشرت ظاهرة إعادة استخدام عبوات البلاستيك الفارغة، ضمن حملات” إعادة التدوير” التي تهدف إلى إعادة استغلال الأدوات القديمة والسلع المستهلكة من قبل، من خلال تدويرها وتجديدها بطريقة جيدة، وبالرغم من نجاح هذه الفكرة، وأهميتها في الحفاظ على نظافة الدول والمدن، وتوفيرها للكثير من المال، إلا أنه ثبت علمياً أن هناك بعض الأشياء التي تسبب الضرر إذا تم إعادة تدويرها مرة آخرى مثل العبوات البلاستيكية.

أثبتت إحدى الدراسات الطبية التي أجريت مؤخراً، أن إعادة غسل العبوات البلاستيكية واستخدامها مرة آخرى، يتسبب في الكثير من الأضرار الصحية للإنسان، حيث إن غلسها أكثر من مرة يؤدي إلى حدوث تشققات بها، هذه التشققات يمكن للبكتريا أن تتسلل منها وتصل إلى داخل العبوة، وبالتالي تصبح العبوة حاملة للمرض والبكتريا، كما أن هناك مخاطر آخرى، سنذكرها من خلال هذا المقال.
jyt
– تتسبب العبوات البلاستيكة في نقل الكثير من الأمراض والبكتريا والجراثيم لجسم الإنسان، حيث ثبت أنه من الصعب غسل الزجاجة البلاستيكية بشكل جيد، وبالتالي تصبح حاملة للبكتريا والجراثيم، التي تنتقل لجسم الإنسان بمجرد تناوله ما تحتوي عليه الزجاجة، وبالتالي تصبح ناقلة للكثير من الأمراض الخطيرة مثل فيروس النورو.

– نسبة كبيرة من زجاجات المياه البلاستيك مصنوعة من “البولي إيثلين” وتحتوي علي الأنتيمون، وهي مادة كيميائية تسبب السرطان، وهناك زجاجات آخرى أكثر صلابة، تكون مصنوعة من “البولي فينيل كلوريد” وهذه الزجاجات تحتوي علي الفثالات المرتبطة بحدوث مشاكل في الصحة الإنجابية.

– عند غسل زجاجة المياه البلاستيكية لإعادة إستخدامها، تلتهم الكثير من المواد الطبيعية ويضيع الصابون والمنظفات التي تؤثر علي المياه، وفي هذه الحالة تصبح الزجاجة غير نظيفة بل تحتوي على مواد كميائية ضارة.
o;u8g786t
– العبوات البلاستيكية التي تحتوي على البولي فينيل، عند إعادة تدوريها مرة آخرى ، يتسرب البولي فينيل إلي السوائل التي يتم تخزينها ، وهو مادة سامة تؤذي الجيم كثيراً، أما عند حرق هذه العبوات تطلق المواد المسرطنة الإصطناعية في البيئة.

– المواد  الغذائية والمياه المخزنة في الزجاجات البلاستيك تحتوي علي كمية ضئيلة من  ثنائي الفينول وهي مادة كيميائية صناعية تؤثر علي النظام الهرموني للجسم، كما أن إعادة إستخدام الزجاجات البلاستيكية يزيد من فرص تسرب المواد الكيميائية من الشقوق الصغيرة التي تتطور مع مرور الوقت.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك