مقال|| توعية الفتيات في سن المراهقة حول الدورة الشهرية

0

د. رزان حسن

تجد الأمهات أنفسهن في حيرة مع اقتراب أبنائهنّ وبناتهنّ من عمر المراهقة، خاصةً حين يتعلق الأمر في الكيفية التي يجب أن تكون عليها التوعية الجنسية التي تقدم لهم وطريقة إخبارهم وتوعيتهم حول التغيرات الجسدية التي تتطرأ عليهم في هذه السن، خاصة فيتما يتعلق بـ توعية الفتيات في سن المراهقة حول الدورة الشهرية .

يتمحور الحديث بشكل عام عندما يرتبط الأمر بالفتيات حول الدورة الشهرية وما يتبعها من عناية نفسية وجسدية. غالباً ما يكون دور الأم هو الأبرز في حياة الفتاة لتحقيق التوازن النفسي والعاطفي، حيث يتطلب الأمر بناء علاقة مبنية على الصداقة بين الأم وابنتها منذ مراحل الطفولة المبكرة.

مفهوم الدورة الشهرية

  • تعد الدورة الشهرية (الحيض) دورة لمجموعة من الأحداث الطبيعية التي تحدث في جسم الأنثى يتم خلالها إنتاج البويضات وإعداد الرحم للحمل.
  • تبدأ الدورة الشهرية عند الإناث مع بلوغهن ويستمر حدوثها شهرياً طوال فترة خصوبتهن.
  • تتراوح المدة الزمنية بين كل دورة حيض والدورة التي تليها بين 24- 35 يوماً.

السن المقترح لتوعية الفتاة حول الدورة الشهرية

  • تتطلب المراهقة تدرجاً منطقياً للوصول إلى النضج الجسدي، والحسي، والعقلي، والانفعالي بشكل متوازن وسليم.
  • يجب على الأم التي تتحمل المسؤولية العظمى في الإرشاد والتوجيه البدء في توعية الفتاة المراهقة قبل بدء الدورة الشهرية (أي قبل عمر 12- 13 سنة).
  • يفضل أن تبدأ التوعية في السن التي تسبق حدوث التغيرات المرافقة للبلوغ وأن تتم عملية التوعية من قبل الأم والمرشدة التربوية في المدرسة أو المعلمة.
  • حيث تعد هذه المصادر بأنها المصادر الأكثر موثوقية وأمان بالنسبة للفتيات.
  • هذا يعني عدم التعرض للحصول على معلومات مغلوطة من الإنترنت أو المجلات أو الصديقات.

التغيرات الجسدية التي تصاحب فترة البلوغ

يترافق بلوغ الأنثى مع حدوث عدد من التغيرات الجسدية أبرزها:

  • زيادة سريعة في الطول.
  • نزول إفرازات شفافة يمكن ملاحظتها على الملابس الداخلية قبل مجيء أول دورة شهرية بحوالي 6 أشهر.
  • زيادة عرض الأرداف ومحيط الحوض.
  • تخزن طبقات رقيقة من الدهون تحت الجلد تعطي الجسم محيطاً أكثر استدارة.
  • بروز الصدر وزيادة حجمه.
  • نمو الشعر تحت الإبطين وحول العانة.
  • تغيرات في البشرة واحتمال ظهور حب الشباب.

طريقة توعية الفتاة حول الدورة الشهرية

تنصح الأمهات بإيصال المعلومات المتعلقة بالدورة الشهرية لبناتهن بطريقة علمية تخلو من القلق والتوتر وتركز على أن حدوث هذا الأمر يعتبر تغيراً جسدياً طبيعياً يرافق نموهن واقترابهن من سن النضج.

  • يجب أن تخلو طريقة الشرح من أي غموض أو إشارات مبهمة أو مخيفة
  • يجب أن يتم التركيز على ضرورة الحفاظ على النظافة الشخصية خاصةً فيما يتعلق بالمناطق الحميمة
  • يجب عدم السماح لأي أحد بلمس الأجزاء الخاصة من جسد الفتاة
  • تشجيع الفتاة على إخبار الأم عن أي تساؤلات أو استفسارات يمكن أن تتبادر إلى ذهنها
  • يمكن الاستعانة ببعض الكتيبات التثقيفية البسيطة التي تتناول الأمر بشكل بسيط يسهل فهمه، واستيعابه، وتقبله بإشراف الأم.
  • ينصح أيضاً بمراعاة مشاعر الفتاة وعدم إحراجها من خلال الحفاظ على سرية النقاش وعدم عرضه أمام أفراد الأسرة الآخرين أو القريبات أو الصديقات واحترام خصوصية الفتاة وحفظ أسرارها التي تخبرها لوالدتها.

نصيحة أخيرة

سيدتي، أيتها الأم الفاضلة، لا تنسي أنك المرجع الأهم في حياة ابنتك وأن حضنك الدافئ وعقلك المستنير لهما دور كبير في تشكل شخصيتها المستقبلية كأم ناجحة وسيدة منتجة لها أثر إيجابي في هذا المجتمع.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك