مقال|| كل ما يخص آلام المعدة بعد الأكل

0

د. مي فياض

تعد آلام المعدة بعد الأكل مشكلة من المشاكل الشائعة جداً، ويتعرض الكثير من الناس لألم في المعدة أو تقلصات من وقت لآخر، وبالنسبة لبعض الناس فآلام المعدة قد تحدث بشكل منتظم.

وقد يكون هذا الألم مصحوباً بأحد هذه الأعراض، والتي تُسبب إزعاجاً لكثير من الناس مثل: تشنجات المعدة والغازات والغثيان، والإسهال والقيء.

ولحسن الحظ، ليس من الصعب التخلص من آلام المعدة مع بعض العلاجات البسيطة في المنزل، فمعظم أسباب آلام المعدة ليست مثيرة للقلق، ويمكن للطبيب بسهولة تشخيص وعلاج المشكلة.

ولكن في بعض الأحيان، يكون ألم المعدة علامة على مرضٍ خطير.

ما الذي يسبب آلام المعدة بعد الأكل ؟

قد يكون هذا الألم بسبب واحد أو أكثر من الأسباب المختلفة التي تشمل:

الارتجاع المريئي

  • هو رجوع حمض المعدة (حمض الهيدروكلويك) من المعدة إلى المريء
  • يمكن أن يحدث ارتجاع الحمض بسبب مشاكل مثل فتق الحجاب الحاجز أوتناول بعض الأطعمة الدهنية أو الحارة أو بسبب ضعف الصمام السفلي في المريء.
  • يؤدي إلى آلام أو حرقان في المعدة وخلف عظمة الصدر (عظمة القص).

قرحة المعدة

  • قرحة المعدة غالباً ما تكون مصحوبة بألم بعد الأكل بحوالي نصف ساعة قد يزداد سوءاً أثناء تناول الطعام
  • على عكس قرحة البنكرياس فإن الألم المصاحب لها يكون بعد الأكل بساعتين إلى ثلاث ساعات ويذهب الألم بتناول الطعام

التهاب المعدة

يمكن أن تكون أسبابه عديدة مثل:

  • الالتهابات البكتيرية بجرثومة المعدة (H.Pylori).
  • استخدام بعض الأدوية مثل المسكنات الشائعة (الأسبرين والباراسيتامول وغيرها).
  • التقدم بالعمر.
  • التّبغ أي التدخين أو الكحول.

يمكن أن يُسبّب التهاب المعدة آلام في المعدة وغثيان والشعور بالشبع ويمكن أن يؤدي إلى القيء.

عدم تحمل اللاكتوز

  • مرض جيني ينشأ بسبب عدم وجود أو عمل الجين المسؤول عن هضم اللاكتوز
  • لذلك فإن الألم يحدث دوماً بعد شرب كوب من الحليب أو تناول الأجبان.

الضغط العصبي

كثرة الإجهاد والقلق يمكن أن يتسبب  في أعراض جسدية مختلفة، بما في ذلك آلام في المعدة.

متى عليك استشارة الطبيب بسبب الم المعدة بعد الاكل؟

في معظم الأحيان، تكون تقلصات وآلام المعدة ليست مشكلة كبيرة، ويمكنك علاجها في المنزل دون استشارة الطبيب.

ومع ذلك، يجب عليك استدعاء الطبيب على الفور إذا كان لديك أيّ من هذه الأعراض:

  • الألم الذي لا يتحسن في غضون ساعات قليلة.
  • الألم القوي جداً والمفاجئ.
  • إذا كان لديك أي ألم في الصدر أو صعوبة في التنفس.
  • إذا كان الألم بسبب إصابة.
  • الشعور بالدوار.
  • التقيؤ الذي يستمر لفترة أطول من يوم أو يومين.
  • التقيؤ الذي يحتوي على دم، ولو كان مرة واحدة.
  • لون البراز الأسود مثل القطران
  • الحمى.
  • علامات الجفاف.
  • الشعور بالألم عند التبول، أو التبول بكثرة.
  • تورم في البطن.
  • أن يكون لون الجلد أصفراً.
  • الحمل.


لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك