هل يمكن تنشيط حركة الجنين ؟

0

تبدأ حركة الجنين في الفترة بين الأسبوع 16 وحتى الأسبوع 25 من الحمل، لكن قد لا تشعر الأم بحركة مستمرة، وهناك بعض الخدع التي تجعل الطفل يتحرك بكثرة في أحشاء أمه.

حيل لتنشيط حركة الجنين :

1. تناول الشكولاتة أو بعض الوجبات الخفيفة

يتأثر الجنين بالأطعمة والمشروبات المحلاة بالسكر كثيراً، حيث تزيد من انفعاله داخل الرحم، ويمكن تناول الشيكولاتة أو العصائر الطبيعية.

يمكن كذلك تناول بعض الوجبات الصحية مثل الفاكهة المجففة والمكسرات، والفول السوداني، والجبن، واللبن والأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات،  وجميعها تحفز ركلات الجنين.

2. قومي بالركض أو القفر

الركض، لكن بهدوء، أو ممارسة بعض التمارين الرياضية غير المجهدة، تزيد من نشاط الجنين، وتحفزه على الحركة، وأثبتت هذه الطريقة فعالية في الكثير من الحالات.

3- وضع كأس من الماء البارد على البطن

البرودة الشديدة أو الحرارة الشديدة تحفز الحركة لدى الجنين، لكن بالطبع لا ينبغي وضع المياه الساخنة على البطن خوفاً من انسكابها والتسبب في حروق.

بينما يمكن استبدال وضع الماء فوق البطن بتناول المياه أو العصائر المثلجة.

4- توجيه مصباح كهربائي على البطن

في الفترة بين الأسبوع 22 وحتى الأسبوع 26 يزداد إدراك الجنين للظلام والضوء، لذلك عندما يتم تسليط الضوء على البطن حتى يحاول الجنين الابتعاد عنه.

5- خصام الزوج أو افتعال شجار

إقناع الطفل بأن الأم تشعر بالغضب أو الحزن، من خلال التفكير بمشاكل العمل أو العائلة أو حتى مشاهدة مشهد سنمائي يعزز هذا الشعور أيضاً، حيث ينتقل إلى الطفل ويحفزه على الحركة، للتعبير عن غضبه أيضاً.

6- التحدث مع الجنين أو الاستماع إلى الموسيقى

تتطور حاسة السمع لدى الجنين بداية من الأسبوع 22 حتى 26 للحمل، ما يجعله قادراً على سماع صوت أمه والتعاطف والتفاعل معه.

هذا بالإضافة إلى بعض الأصوات الأخرى مثل صوت الموسيقى أو القرآن الكريم، بشرط مراعاة ألا يكون الصوت صاخباً أومؤذياً لأذن الطفل النامية.

7- الاستلقاء

يمكن الاستلقاء على البطن لبعض الوقت خلال المرحلة الأولى من الحمل، أما مع الوصول إلى الأشهر الأخيرة فيمكن الاستلقاء على الظهر، وتغيير الاتجاه إلى الجنب، إذ يؤدي هذا إلى تنشيط حركة الجنين.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك