4 مشكلات صحية تهدد حياة المرأة ..لا تهمليها

0

هناك عدة أعراض قد تدل على وجود حالة طبية طارئة لدى النساء، وعند ظهور هذه الأعراض يوصى بالتوجه لإجراء فحص طبي بأقرب وقت ممكن، لذا نعرض لكم 4 مشكلات صحية تهدد حياة المرأة وينبغي على المرأة سرعة التحقق منها وعلاجها.

4 مشكلات صحية تهدد حياة المرأة :

الحمل خارج الرحم (حمل منتبذ – Ectopic Gestation):

الحمل خارج الرحم هو حالة يحدث الحمل فيها خارج حيز الرحم، في الغالبية العظمى من الحالات يحدث الحمل المنتبذ في قناة فالوب، كما أنه تم رصد حالات حدث الحمل فيها على المبيض.

وقد ينتهي الحمل خارج الرحم بانثقاب الحيز الذي يتكون فيه كيس الحمل، وقد تؤدي هذه الحالة إلى نزف شديد وتعرض حياة المرأة للخطر.

أعراض الحمل خارج الرحم:

  • آلام حادة وشديدة غير مألوفة بالبطن.
  • توقف الدورة الشهرية، كما يحدث في الحمل الطبيعي.
  • نزيف مهبلي والذي يظهر بشكل غير منتظم.
  • الدوار والإغماء.

عند ظهور قسم من هذه الأعراض لدى النساء في سن الإنجاب، اللواتي يمارسن العلاقة الجنسية، يجب عليهن التوجّه فورًا لإجراء الفحوصات لدى الطبيب.

إلتواء المبيض (Ovarian torsion):

إلتواء المبيض هو حالة يحدث فيها خلل في الإمدادات الدموية للمبيض عقب التفافه، قد يؤدي إلتواء المبيض إلى ضرر دائم فيه، الأمر الذي قد يلحق الضرر بالخصوبة.

من أعراض إلتواء المبيض:

  • آلام حادة بالبطن والتي غالبًا ما تكون أحادية الجانب.
  • يظهر الألم بشكل مفاجئ وحاد ويكون ظهوره واختفائه على التناوب.
  • في 70% من الحالات تظهر أعراض إضافية كالغثيان، التقيؤ والإسهال.

عدوى الحوض:

من أعراض عدوى الحوض:

  • آلام مفاجئة بالبطن.
  • القشعريرة وارتفاع درجة حرارة الجسم بما يزيد عن 38 درجة.
  • الإفرازات المهبلية.
  • نزيف حاد من الرحم.
  • الغثيان أو التقيؤ.

سرطان بطانة الرحم (Endometrial carcinoma):

يظهر سرطان بطانة الرحم، غالبًا لدى النساء اللواتي تجاوزن سنّ الـ 40، لكنه قد يظهر أحيانا في سن مبكر، ويعد الكشف المبكر عن سرطان بطانة الرحم بالغ الأهمية، حيث أنه كلما تم تشخيص المرض في مرحلة مبكرة أكثر، كانت احتمالات الشفاء أكبر.

أعراض سرطان بطانة الرحم:

  • النزيف المهبلي بعد  سن اليأس أي بعد إنقطاع الطمث.
  • استمرار نزيف الدورة الشهرية  لفترة أطول من المعتاد.
  • النزف مهبلي بين الدورات الشهرية.
  • إفرازات حادة غير دموية من المهبل.
  • آلام بمنطقة الحوض.
  • آلام خلال ممارسة العلاقة الجنسية.
  • فقدان الوزن دون اتباع نظام غذائي يهدف لذلك.

متى يجب إجراء الفحوصات؟

لا يمكن اعتماد قوانين واضحة ومطلقة، لسوء الحظ، للكشف عن هذه الحالات الصحية الطارئة، لكن في حال ظهور جزء من الأعراض لإحدى الحالات المذكورة يجب التوجه لإجراء الفحوصات.

وينبغي أن تراقب المرأة جسدها للتأكد من حدوث أي أعراض مرضية وسرعة التوجه للتحقق منها بالفحوص والكشف الطبي.

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك