5 طرق تشعر مريض ألزهايمر بالاهتمام

0

يعد ألزهايمر الخطر الأكبر الذي يخشاه كل شخص عندما يتقدم به العمر، حيث يبدأ بنسيان الذكريات وماضي الإنسان ويتطور ليشمل حاضره وفقد السيطر الكلية على الذات، وهناك 5 طرق تشعر مريض ألزهايمر بالاهتمام وتوفير الرعاية لتحسن صحته النفسية نعرضها في هذا المقال.

وصحيح أنه “قد ينسى الإنسان ما قلت، وما فعلت، لكنه لن ينسى الأحاسيس التي جعلته يشعر بها” لكن يستطيع مرضى الزهايمر تذكّر المشاعر على الرغم من عدم قدرتهم تذكّر الوقائع والأحداث، لذا فشعور المريض بأنه محبوب هو ما يتبقى في وجدانه بعد أن ينسى الكلمات والمواقف.

وهناك 5 طرق تشعر مريض ألزهايمر بالاهتمام وهي :

1- اللمسات:

فأن تمسك بيد المريض بطريقة حانية، أو تربت على كتفه ورأسه، مثل هذه اللمسات توصل رسالة المحبة، سواء كنت تعينه على المشي أو على الاستحمام أو تساعده في أي أمر آخر.

2- الأوقات الحلوة:

الضحك وتمضية وقت جميل، والاستمتاع بلحظات حلوة سيظل عالقاً بالذاكرة، حتى مع اختفاء التفاصيل.

3- الهدايا:

بعض الهدايا البسيطة والمحببة للشخص تنقل مشاعر المحبة والاهتمام بشكل فعّال.

4- المواقف واللفتات:

أي تصرف يحافظ على كرامة الإنسان خلال محادثة، أو حتى خلال لحظات الصمت سيترك أثرا إيجابيا على مشاعره،  كأن تناول المريض منشفة، أو تساعده على ترتيب ملابسه؛ مثل هذه اللفتات تظل عالقة بالذاكرة حتى مع نسيان الفعل ذاته.

5- المحادثة:

احرص على مخاطبة المريض بود ورحمة، وتحدث عنه بفخر مع الآخرين أثناء حضوره، وقل له إنه يبدو وسيماً وجميلاً، وإنك تحب الاعتناء بشؤونه وأموره.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك