5 نصائح للتخلص من العصبية في رمضان

0

“أنا صايم وتعبان” من أكثر العبارات التي تتردد على أسماعنا خلال شهر رمضان الكريم، فمعظم الأشخاص يربطون بين شعورهم بالتعب والإجهاد والعصبية وبين الصيام، ولكن هذا الربط غير صحيح، فسبب شعورنا الدائم بالعصبية هي تغيير عادتنا اليومية، واختلاف عدد ساعات النوم، ولكن بمرور الوقت سنعتاد على الوضع الجديد.

العصبية الزائدة تضعك في الكثير من المواقف السيئة، سواء في العمل او في محيط الأسرة، لذا عليك أن تحاول بقدر الإمكان التخلص منها، كما عليك أن تدرك أن الصيام له الكثير من الفوائد الصحية التي تعود عليك، لذا لا تتذمر ولا تتعصب، حتى يكون لك الثواب الكامل.

ramadan

يوجد بعض العوامل التي تزيد من عصبية الشخص خلال شهر رمضان، مثل العمل لساعات طويلة أو المشي لفترات طويلة في الشمس الحارقة، أو أن يكون العمل مرهق، هنا يشعر الإنسان بتعب شديد، يجعله عصبي طوال الوقت، لذا سنقدم لك بعض النصائح التي تساعدك على التحلي بالصبر خلال شهر رمضان، وهي:-

– عليك أن تدرك أن شهر رمضان من أعظم الشهور عند الله سبحانه وتعالى، وأن الصبر والتحمل يزيد من منزلتك في الجنة، لذا عود نفسك على العادات الجيدة واجعل كل شهور العام رمضان، واحرص على قراءة القرآن واعمل به، فهذه الروحنيات ستجعلك تشعر بسعادة كبيرة وراحة بال وإطمأنينة.

– لا تتناول الكثير من الطعام خلال وجبتي الإفطار أو السحور، فإمتلاء المعدة بالطعام يجعل الإنسان يشعر بالتعب، ويصبح غير قادر على الحركة، أو القيام بالأعمال المطلوبة منه، كما أن الطعام الزائد سيجعلك تبحث عن الراحة في كل وقت، وتصيبك بالكسل والنعاس، لذا احرص على تناول كميات معتدلة من الطعام.

3asaby

– ممارسة التمارين الرياضية، فالرياضه تلعب دور كبير في تهذيب النفس، وتنظيم عملية التنفس، وتساعد في التخلص من القلق والتوتر والعصبية، لكن احذر من  فرط النشاط لأنه يجعلك تفقد طاقتك، فهي تصرف تركيزك عن الأمور التي تجعلك تشعر بالعصبية والإنتباه إلي الأمور التي تحقق لك الراحة.

– قلة النوم وعدم حصول الشخص على قدر كافي من النوم، من أهم الأسباب التي تجعل الشخص يشعر بالعصبية في الأوقات العادية، وفي شهر رمضان هو السبب الأول، لذا احرص على أن تنام 8 ساعات بشكل يومي، ولكن لا تزيد من ساعات النوم بشكل كبير، فشهر رمضان هو شهر الصيام والقيام والعبادة.

– من أهم الأمور التي تزيد من التوتر العصبي في شهر رمضان هي كثرة الدخول علي مواقع التواصل الإجتماعي ولحماية نفسك من التوتر قم بإغلاق مواقع التواصل الإجتماعي والهواتف المحمولة  لكي تمنع الإصابة بالتوتر والأرق.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك