6 أطعمة تنقي الكبد من السموم وتحارب الدهون

0

يعد الكبد من أهم أعضاء الجسم، حيث إنه المسئول عن التخلص من جميع السموم المتراكمة في الجسم، وأي مرض يصيب الكبد يؤدي في النهاية إلى الموت، فحتى الآن لم يصل الأطباء إلى علاج قوي وفعال في علاج “فيرس سي” الذي يصيب الكبد.

تراكم السموم داخل الجسم، أمر كبير وخطير، حيث إنها تصيب باقي أجراء الجسم بالتسمم، وبالتالي تؤثر على قدرتهم على القيام بظائفهم، وهنا يأتي دور الكبد المسئول عن التخلص من السموم، وطردها خارج الجسم، لذا ينصح الأطباء دائماً بتناول أطعمة معينة من شأنها تنقية الكبد من السموم، والمساعدة في طردها من الجسم.

ما هي الأطعمة التي تنقي الكبد من السموم؟
هناك بعض الأطعمة التي تحتوي على عناصر غذائية معينة، تساعد في تنقية الكبد من السموم، ليس ذلك فحسب بل إنها تحارب الدهون، وتساعد الجسم على التخلص منها، ومن خلال هذا المقال سنسلط الضوء على أهم وأشهر هذه الأطعمة، وهي:-

– البروكلي
ينتمي البروكلي إلى العائلة الصليبية والمشهورة باحتوائها على نسبة عالية من فيتامين”c” والألياف الطبيعية وبوتاسيوم، حمض الفوليك الذي يعمل على تعزيز بعض الانزيمات والتي بدورها تساعد على تنقية الجسم من السموم وخاصة الوقاية من السرطان، وداء السكري، ومرض القلب وهشاشة العظام وفرط ضغط الدم وتنقية الكبد من السموم والذي بدوره يعمل على عدم تخزين الدهون في الجسم.

يحتوي البروكلي على نسبة عالية من الألياف ومنها ليف البكتين والذي بدوره يتحد مع حمض الصفراء حيث يحول دون إطلاق الكوليسترول في الدم، كما ان البروكلي من الأطعمة الغنية بمعدن الكروم الذي قد يكون فعالا في الوقاية من داء السكري.


– الهليون

يحتوي الهليون على نسبة عالية من عنصري البوتاسيوم والصوديوم، لذا فهو يعمل على منع احتباس الماء بالجسم، كما يحتوي على حمض اميني يسمى” هيلونين” يدخل في تسريع عمليات الايض ما يمنع ويذوب الدهون، ويساعد على الوقاية من التعب، يحتوي على مادة “إنول ين ” التي تعمل على تغذية البكتيريا النافعة في الامعاء الغليظة، كما يعتبر مصدرا جيدا لمادة الغلوتاثيون حيث يقضي على الشوارد الحرة، هذا بالإضافة إلى أنه يحتوي على فيتامينات” A.C”.

– القرع
ينتمي القرع إلى الفصيلة القرعية، ويحتوي على فيتامينات ومعادن عديدة، يعمل على محاربة التحولات الشبيهة بالسرطان في الخلايا، زيته يدخل في علاج البروستاتا مضاد للتأكسد والالتهاب، يعمل على امتصاص الدهون من الدم، يعمل على تعديل السكر في الدم ويساعد في التغلب على مقاومة الانسولين، بالإضافة إلى أنه يحتوي على معدن البوتاسيوم يعمل على تخفيض ضغط الدم.

– القرنبيط والملفوف
ينتمي الملفوف والقرنبيط إلى العائلة الصليبية والمشهورة باحتوائها على فيتامين”c “، ألياف، بوتاسيوم، حمض الفوليك، الذي يعمل على تعزيز بعض الانزيمات، والتي بدورها تساعد على تنقية الجسم من السموم ويحتوي الملفوف على عنصرين هامين هما “السلفورافان والاندول”، حيث إن لهما دورا فعالا في الوقاية من بعض الأمراض الخطيرة مثل السرطان، وداء السكري، ومرض القلب وهشاشة العظام، خاصة عند الأطفال وكبار السن، وفرط ضغط الدم، كما أنه يلعب دور كبير في تنقية الكبد من السموم والذي بدوره يعمل على عدم تخزين الدهون في الجسم.

أثبتت الأبحاث الطبية أن الملفوف، له خواص مضادة للبكتريا حيث تعمل على علاج القرحة كما يحتوي الملفوف على الغلوتامين وهو حمض اميني يغذي الخلايا التي تمتد في المعدة والامعاء الدقيقة، كما يعمل هذا الحمض على شفاء القرحة.


– الكوسا
تحتوي الكوسا على نسبة كبيرة فيتامينات “A,B6,C” ومعادن بوتاسيوم، مغنيسيوم، فولات واليبوفلافين وألياف، تقي من الإصابة بتصلب الشرايين، داء السكري، أمراض القلب، حيث البوتاسيوم الموجود فيها يعمل على تقلص الاصابة بالنوبة القلبية ويخفض البوتاسيوم تصلب الشرايين ويساعد فيتامين” B6″ والفولات على تجزئة مادة الهوموستيين وهي مادة مسببة لأمراض القلب.
– الطماطم
تحتوي الطماطم على الكثير من الفيتامينات، المزيلة لمواد الأكسدة في الجسم حيث تعمل على القضاء على الجذور الحرة ولا ننسى الطماطم فهي تحتوي على الثلاثي المهم الذي يحافظ على سلامة القلب، وهم “بوتاسيوم، فيتامين B6 والفولات” كما تحتوي على الليكوبين حيث يعمل على تخفيض معدل الكولسترول في الجسم.

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك