الدهون الحيوانية تؤدي إلى تآكل غضاريف المفاصل

0

أكدت دراسة علمية للمرة الأولى أن الدهون الحيوانية تؤدي إلى تآكل غضاريف المفاصل جيث ربطت بين الإفراط في أكل الدهون الحيوانية وبين زيادة مخاطر الإصابة بالتهاب المفاصل الناتج عن تآكل الغضروف.

ويعد هذا النوع من الالتهابات الأكثر شيوعاً ضمن فئة التهابات المفاصل، ويشكو ملايين حول العالم منه وبينهم 30 مليون شخص في الولايات المتحدة وحدها، وعادة ما يصيب كبار السن.

وينتج تآكل الغضروف عن تورّم الغضروف الذي يعمل كوسادة بين عظام المفصل، وبمرور الوقت والاحتكاك تزداد خشونة المفصل نتيجة تصلّب وتآكل الغضروف، ويسبب ذلك ألماً شديداً يزداد مع الوقت.

ونشرت مجلة “ساينتفيك ريبورتس” نتائج دراسة جديدة أُجريت أبحاثها في جامعة كوينزلاند بأستراليا، وتعد الأولى من نوعها إذ تربط بين زيادة مدخلات الجسم من الدهون الصلبة الحيوانية وبين تآكل الغضروف والتهاب المفاصل الناتج عنه.

الدراسة أوصت بتناول مضادات الأكسدة وأدوية خفض الكولسترول لإبطاء تآكل الغضاريف،مع الحد من أكل الكربوهيدرات البسيطة، مثل الخبز والأرز الأبيض للوقاية من تلف المفصل بسبب التهاب.

وخلصت نتائج الدراسة إلى أن استهلاك الدهون الحيوانية والكربوهيدرات البسيطة مسؤولة عن 20 بالمائة من حجم تلف مفاصل الركبة في الحالات التي تمت دراستها، وأنه يمكن إبطاء هذا التدهور باستعمال زيت الزيتون وزيت جوز الهند بدلاً من الزبدة، مع استبعاد أية دهون حيوانية في اللحوم.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك