الرجيم والرضاعة ..الطريقة والمخاطر

0

فترة الرضاعة من أهم المراحل وأكثرها صعوبة في حياة المرأة عقب شهور الحمل المرهقة، ونتيجة لتغير الهرمونات والرضاعة قد يتغير وزن الأم وتتسائل الكثيرات عن الرجيم والرضاعة ومدى إمكانية ذلك وهو ما نناقشه في هذا الموضوع.

وتخشى الكثير من الأمهات أن يقل لبن الثدي في حال عمل رجيم وهي محقة في ذلك إلا أنه يمكن عمل رجيم صحي دون التأثير على الرضاعة ويمكن معرفة أسباب قلة لبن الأم من هنا.

وسبق أن أكدنا على أهمية الرضاعة الطبيعية للأم كما هي مفيدة للجنين، وأوضحنا كيف أن الرضاعة الطبيعية تساعد على حرق السعرات الحرارية وخسارة الوزن ولا تسبب السمنة كما هو شائع.

وفي موضوع سابق تناولنا بعض النصائح للحفاظ على الجسم خلال فترتي الحمل والولادة، ويمكن الإطلاع عليه من هنا، أما عن الرجيم والرضاعة فيجب إتباع التالي :

9

1- تناول وجبات صغيرة على فترات متقاربة.

2- تناول الطعام الصحي فقط والبعد عن الأغذية المصنعة.

3- تناول الخضروات طازجة أو مسلوقة بالبخار للحفاظ على قيمتها الغذائية.

4- الإكثار من الفواكه والخضروات التي تمد لجسم بالعناصر الأساسية التي يحتاجها.

5- تناول الأطعمة مشوية أو مسلوقة والبعد عن الدهون والزيوت الضارة بالجسم.

6- يمكن المتابعة مع الطبيب والسير على النظام الغذائي المعتاد للرضع في حال لم يتغير الوزن.

7- البيض المسلوق والتمر واللبن الخالي من الدسم واللحم المشوي والزبادي أغذية أساسية لصحة المرضع والطفل فاحرصي عليها.

8- ينبغي ألا تقل الحمية الغذائية المتبعة للمرضع عن 5 وجبات، ويمكن تناول بعض المشروبات العشبية بين الوجبات لزبادة لبن الأم وحرق السعرات الحرارية في الوقت ذاته.

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك