تحذير! ارتفاع نسبة سكري الحمل يؤدي إلى عيوب خلقية في قلب الجنين

0

تسلط العديد من التوصيات والتقارير الصحية الضوء على خطر سكري الحمل، والذي عادة ما يصيب الأم خلال النصف الثاني من رحلة الحمل، إلا أن دراسة حذرت من ارتفاع نسبة السكر بالدم خلال الأشهر الأولى، ولفتت إلى أن ذلك  يرتبط بوجود عيوب خلقية في قلب الجنين .

وتنطبق هذه التحذيرات على جميع الحوامل وليس فقط المصابات بالسكري.

ورغم أن الدراسة التي أجريت في جامعة ستانفورد بكاليفورنيا، وجدت أن معظم المواليد الذين يعانون من تشوهات خلقية في القلب لم تكن أمهاتهم مصابات بالسكري.

غير أنها أكدت أن نسبة السكر في دم هؤلاء الحوامل كانت مرتفعة خلال الأشهر الثلاث الأولى من الحمل.

وبينت الدراسة، التي نشرها “جورنال أوف بدياتريكس”، أن خطر ولادة طفل يعاني من تشوهات خلقية في القلب يزداد بنسبة تصل إلى  8 % مع كل ارتفاع في نسبة السكر في دم الأم خلال الأشهر الأولى مقداره 10 ملغ لكل ديسيلتر.

يشار إلى أن أبحاث هذه الدراسة قد اعتمدت على السجلات الصحية لـ 19 ألف حامل وطفلها في الفترة من 2005 وحتى 2009.

كما وجدت النتائج إمكانية توقع وجود تشوهات في قلوب المواليد عن طريق رصد نسبة الجلوكوز في دم الحامل خلال الأشهر الأولى من الحمل.

وتتعدد أسباب الإصابة بسكري الحمل، كما يوجد العديد من النصائح التي تساعد على ضبط هذه النسبة من خلال الاعتدال في النظام الغذائي خلال الحمل.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك