تعرفي على طرق إزالة الشعر المختلفة من الجسم

0

أجسامنا تكون مغطاه بالشعر كثيف كان أم خفيف ويختلف طوله حسب المنطقة الظاهر فيها في الجسم ويكون خشن وناعم, حيث يتكون الشعر من بصيلات وجراب وغمد وساق، البصيلة تنمو تحت الجلد وبها يحدد نوعه وكثافة الشعر وإذا دمرت لا سبيل لإحيائها مرة أخرى, الجراب تمتد به الغدد الدهنية وداخله الغمد, الساق الجزء الظاهر من الشعرة يتكون من خلايا كيرياتينية.

هناك نوعان للشعر عند المرأة شعر يجب المحافظة عليه كثيف والعناية به وشعر يجب التخلص منه ويوجد العديد من طرق التخلص من شعر الجسم الزائد منها :

  • الحلاوة .
  • الشمع .
  • الماكينات والشفرات .
  • الكريمات
  • الليزر .

    yrdufvkh

أولًا الحلاوة :

من أفضل الطرق لإزالة الشعر حيث تتخلص منه من الجذور ولكنها مؤلمة لذلك ينصح باستعمال الوصفة التالية لتقليل الشعور بالألم (كوب ترمس مر مطحون مع 3 أكواب ماء مغلي واتركيها بعض الوقت كمنقوع ضعي المزيج في زجاجة للرش ورجيها جيدًا واخلطيها لتتجانس واتركيها لمدة 24 ساعة في مكان غير حارقبل إزالة الشعر رشي بعض من المزيج ثم جففي المكان ثم رشي بعضها مرة أخرى بعد إزالة الشعر للتقليل من بروز الشعر مرة أخرى لمدة يومين تاليين كرري العملية مرتين في اليوم واتركي المزيج على جلدك 10 دقائق كرري ذلك بعد ظهور الشعر لـ 3 أو 4 مرات وستجدين أنه يقل ويختفي تدريجيًا إلى أن يختفي تمامًا وستجدين أن البشرة أصبحت أكثر بياضًا ) .

ثانيًا الشمع :

يمتاز الشمع بكونه يساهم في جعل البشرة ناعمة لمدة قد تصل حتى أربع أسابيع، إذ له تأثير مشابه للتقشير، ويمكن استخدامه على جميع مواضع الجسم، ولا سيما منطقة الإبطين والعانة. ولكن ما يعاب في طريقة استخدام الشمع أنه يحتاج لوقت طويل ومجهود كبير، على عكس الحلاقة والكريمات، كما أنه لا يزيل سوى الشعر الذي يبلغ طوله بضعة ميليمترات، ومن ثمّ لابد أن تنتظر المرأة حتى ينمو الشعر ويصبح طويلا.

ثالثًا الماكينات والشفرات :

تعتبر الآلات الخاصة بإزالة الشعر والشفرات من أسهل الطرق استخداما كما تتميز أيضا بسرعتها، ويمكن استخدامها للحلاقة الرطبة أو الجافة، إلا أن الشعر ينمو بعد استخدامها بشكل سريع بعد يوم إلى يومين فقط، ويمكن أن تتسبب أيضا في ظهور مواضع احمرار لدى ذوات البشرة الحساسة. والآلات الحديثة ذات الملاقيط تعمل على نتف الشعر من جذوره، و تتميز بنفس تأثير الشمع، إذ يظل الجلد بعدها ناعما ومخمليا لمدة تصل إلى أربعة أسابيع، لكنها تفوق ميزة الشمع في كونها لا تكلف وقتا طويلا في استخدامها، كما تتوفر منها نوعيات أكثر تطورا مزودة بملحقات تستخدم مع المناطق الحساسة كالإبطين والعانة، ولكن غالبا ما تتسبب هذه الآلات في تهيج البشرة بعد استخدامها، ولا سيما في البداية، نتيجة نتف الشعر من جذوره.

رابعًا الكريمات :

تتميز بكونها سريعة أيضًا، كما تزيل الشعر من جذوره الموجودة تحت طبقة البشرة الخارجية، ومن ثم تكسبه النعومة والملمس المخملي، ولكن سرعان ما يظهر الشعر بعد استخدام هذه الكريمات بثلاثة أيام فقط، كما تتسم رائحتها غالبا بأنها نفاذة.

خامسًا الليزر :

أكثر الطرق إيلاما ولكنه أكثرهم فعالية حيث انه يقلل ظهوره مرة أخرى بعد عدة جلسات ولا يؤثر الليزر في الشعر الأشقر و الأحمر و الرمادي و لا يعطي نتائج فعالة ، لأن الليزر في الواقع ، يستهدف أصباغ الشعر  ويؤثر على الشعر الداكن والبشرة الفاتحة .

من عيوب الليزر تهييج البشرة لذا يستخدم كريم ترطيب, والوجع الشديد وبالتالي يستعمل كريم مخدر.

هناك طريقة أخرى لإزالة الشعر بالخيط ولكنها تستعمل للوجهة فقط ومن مميزاتها :

  • إزالة الشعر الزائد في الوجه والحواجب والشفة العليا والذقن و جانبي الوجه والعنق حتي لأصحاب البشرة الحساسة.
  • خالية من أي مواد كيميائية  وبالتالي ليس لها أي أثار جانبية فهي سهلة و سريعة  واقتصادية أيضًا.

ولكن لها عيوب أيضا منها :

  • لا تفضل هذه الطريقة لأصحاب البثور وحب الشباب.
  • قد تسبب احمرار في الوجه.
  • تكون مؤلمة لمن ليس له خبرة في استعمالها.
  • يظهر الشعر مرة أخرى بعد وقت قصير.

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك