جراحة استبدال الركبة ..متى نلجأ لها؟

0

من الضروري، بحسب الخبراء، إطلاع الأشخاص على المخاطر المحتملة لـ جراحة استبدال الركبة وفوائدها بشكل تام قبل الإقدام على إجرائها بعيداً عن أي توقعات غير واقعية.

وقد أوضحت الجمعية الألمانية لتقويم المفاصل (DGE) أن من الجيد الحصول على استشارة طبية ثانية قبل الخضوع للجراحة، وعدم التسرع في إجرائها عقب أول توصية من أول طبيب يقوم الشخص بالذهاب له.

وذكرت الجمعية إن الهدف من جراحة استبدال الركبة يجب أن يتمثل في تحسين الحركة، لذا ينبغي أن ينسى المرضى أن لديهم عضواً صناعياً دخيلاً على أجسادهم.

وأشارت إلى أن المفصل الصناعي لا يمكن أبداً أن يحل محل العضو الحقيقي، لذا يجب البدء بخيارات العلاج الأخرى قبل تقرير مسألة زرع ركبة من عدمه.

أما عقب العملية، فمن الضروري الصبر إذ قد يستغرق الأمر قرابة العامين قبل أن يعمل المفصل الصناعي بشكل مثالي، بحسب الجمعية الألمانية، ما يعني أن التعامل معه بعناية أمر ضروري، لذا فمن الأفضل تجنب مثلاً  ممارسة الرياضات الحيوية.

كما شددت الجمعية على ضرورة الإسراع بعلاج أي عدوى، حتى ولو صغيرة مثل التهاب اللثة، إذ قد يكون لها أثر سلبي على متانة المفصل.

حيث قد تنتقل البكتيريا من أي عدوى في مكان ما في الجسم إلى الركبة وليس لدى المفصل الصناعي نفس ذات الاستجابة المناعية للركبة الطبيعية.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

9 أطعمة تزيد طول الطفل ..تعرف عليها

يرغب كل أب وأم في إنجاب أطفال أصحاء يمتازون بطول القامة والقوام الصحي والممشوق، وهناك أطعمة يمكن أن تزيد طول الطفل ويمكن التركيز عليها خاصة ...