أشار تحليل تجميعي إلى أن المكملات الغذائية التي تحتوى على حمض أوميغا 3 الدهني قد لا تساعد في الحد من خطر الإصابة بمشكلات في شرايين القلب في الأشخاص المعرضين لخطر متزايد للإصابة بذلك.

جدير بالذكر أن جمعية القلب الأمريكية توصي بتناول وجبتي سمك على الأقل كل أسبوع والتفكير، مع تناول مكملات غذائية تحتوى على أوميغا 3 إذا لم يكن ذلك متاحاً.

كما ربطت أبحاث سابقة بين الأوميغا 3 والحد من خطر الإصابة بعدم انتظام ضربات القلب والحد من خطر حدوث ترسبات في الشرايين، فضلاً عن تقليل ضغط الدم بعض الشيء.

وفي هذه الدراسة، فحص الباحثون بيانات الأفراد في عشر تجارب شارك خلالها 77917 شخص، أعمارهم 64 عاماً في المتوسط، ولهم تاريخ سابق من الإصابة بأزمة قلبية أو جلطة دماغية أو مشكلات صحية مثل السكري.

وبعد إعطاء معظم المشاركين، بشكل عشوائي، مكملات غذائية تحتوي على أوميغا 3 أو دواء وهمي طيلة عام على الأقل، وتمت متابعتهم لمدة 4.4 سنوات في المتوسط.

وخلال المتابعة، توفي 2695 شخص أي 3.5% من أفراد العينة، بسبب أمراض في القلب، بينما أصيب 2276 شخص أي 2.9%

منهم بأزمات قلبية غير مميتة، في الوقت الذي أصيب خلاله 1713 شخص أي 2.2% بجلطات دماغية وأجرى 6603 شخص، 8.5% تقريباً، عمليات جراحية في شرايين القلب.

الباحثون أوضحوا، حسبما نشر في دورية غاما لطب القلب عبر موقعها على الانترنت، إن الأخطار ظلت هي نفسها سواء تناول الأشخاص مكملات تحتوى على أوميغا 3 أم لا.

وصرح روبرت كلارك، كبير معدي الدراسة والباحث في الصحة العامة في جامعة أوكسفورد ببريطانيا، بإن “هذه النتائج أظهرت عدم وجود تأثير مفيد لمكملات حمض أوميغا 3 الدهني لمنع الإصابة بأمراض شرايين القلب بوجه عام أو أي مرض فرعي في شرايين القلب”.

وأضاف: لذلك فإن هذه النتائج لا تدعم الخطوط الرئيسية الحالية لجمعية القلب الأمريكية التي تؤيد تناول المرضي الذين سبق إصابتهم بمرض الشريان التاجي مكملات أوميغا 3 الغذائية لمنع إصابتهم بأمراض في شرايين القلب.