دراسة: وسائل منع الحمل الموضعية تقي المرأة الأورام

0

تعد وسائل منع الحمل الموضعية الأكثر فاعلية بأقل آثار جانبية، حيث توصلت دراسة حديثة أنها توفر فائدة إضافية للمرأة، إذ أنها تقيها خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم.

أما تقارير منظمة الصحة العالمية فتفيد بأن حوالي 528 ألف امرأة أصبن بهذا السرطان عام 2012، توفيت منهن 266 ألف واحدة، ما يجعله ثالث أكثر أنواع الأورام تسبباً في الوفاة.

وتحذر هذه التقارير من تزايد عدد الإصابات بسرطان عنق الرحم بشكل مستمر، كما يتوقع أن يصل إلى 756 ألف حالة في عام 2035، وتوقع وفاة 416 ألف حالة بسبب هذا المرض.

فيكتوريا كورتيز، البروفيسور في جامعة ساوث كارولينا، وجدت أن استخدام المرأة لوسائل منع الحمل الموضعية يقلل من مخاطر الإصابة بسرطان عنق الرحم حتى الثلث.

بدوره يعتقد فريق البحث أن وضع وسيلة منع الحمل في منطقة متصلة بالرحم يساعد أنسجته على مقاومة نمو الخلايا السرطانية، فضلاً عن محاربة الالتهابات التي قد تتطور يوماً ما للإصابة بالورم.

يشار إلى أن النساء عادة ما تصاب بهذا النوع من الأرام في سن الـ 30 وحتى سن الـ 60، في حين ترتفع نسبة الإصابة في الدول ذات الدخل المرتفع.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك