رجيم البروتين الوسيلة الصحية لمحاربة السمنة!

0

يبحث الجميع عن الطريقة المثلى للحفاظ على جسم رشيق ومتناسق، وعن حل نهائي للسمنة، ويعد رجيم البروتين أحد أفضل الطرق  الصحية لفقد الوزن الزائد.

ورجيم البروتين هو أحد أنظمة الحمية الغذائية التي يتبعها بعض الأفراد لخسارة الوزن الزائد من خلال الاعتماد على البروتين كعنصر غذائي رئيسي، ونسبة قليلة من الكربوهيدرات.

ويعتبر رجيم البروتين من أكثر أنظمة الحمية حفاظًا على الصحة، لذا غالبًا مايلجأ إليه مرضى السكرى، لفقد لقدرته الكبيرة على حرق الدهون ومحاربة السمنة دون إضعاف الجسم.

7

مزايا رجيم البروتين :

-تقليل نسبة الكربوهيدرات والسكريات في الجسم حتى تصل لمعلاتها الطبيعية من خلال التقليل من الأرز والمعككرونة والخبز.

-يعد أفضل الأنظمة الغذائية في حرق الدهون وتقليل نبة الدهون في الدم خلال 3 أشهر فقط، دون العودة للزيادة في الوزن بسرعة.

-يساعد عى خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، وبالتالي يقي الجسم من مخاطر الجلطات والسكتات القلبية والدماغية.

-يمنح الجسم العناصر الأساسية التي يحتاجها لممارسة أنشطته المختلفة وبالتالي يخسر الوزن الزائد دون ضرر أو ضعف.

أضراره :

على الرغم من مزاياه العديدة إلا أن البعض يحذر من رجيم البروتين بسبب:

-أن الجسم يحتاج العناصر الغذائية كلها والتركيز على نوع واحد يضعف الجسم.

-يتسبب في الضغط على الكلى ويؤثر على أدائها لوظائفها.

-يؤدي لزيادة إفراز مادة الكيتونات المسؤولة عن رائحة الفم الكريهة.

لذا ينصح قبل إتباع رجيم البروتين بـ :

-الإكثار من تناول الفاكهة والخضروات.

-تناول الحبوب الكاملة كالقمح والشوفان.

-التنويع بين مصادر البروتين النباتي والحيواني.

-الاعتدال في كمية البروتين التي يتناولها الفرد.

-تناول قدر بسيط من الدهون مثل السمسم أو جوز الهند.

-تقليل تناول العناصر المصنعة والاعتماد على الأكلات الطبيعية.

-الحرص على تناول كمية متوازنة من الكربوهيدرات والسكريات.

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك