طرق زيادة الأستروجين لدى المرأة ؟!

0

يطلق على الأستروجين هرمون الأنوثة نظرًا لأهميته الكبيرة في إكساب جسد المرأة المزيد من النضج والأنوثة، ونتناول في هذا الموضوع طرق زيادة الأستروجين لدى المرأة .

ويفرز المبيضان هرمون الأستروجين، ولايتوقف إنتاجه إلا في مرحلة سن اليأس، ويدخل في العديد من العلاجات الهرمونية وأدوية منع الحمل الفموية، وكذلك العلاجات التعويضية له في فترة اليأس.

3

وتتمثل أهمية هرمون الأستروجين في:

-يؤثر في حدوث الحمل والإنجاب لدى المرأة.

-تكون وظيفته في السنوات العشر الأولى من عمر الفتاة تكوين أعضائها التناسلية وتمام نضج علامات الأنوثة من الثديين والأرداف، وينتج بكميات كبيرة في هذه الفترة.

-ينخفض إنتاجه في السنوات الأخيرة من عمر السيدة فيتوقف الطمث ويحدث سن اليأس.

-يساعد على تكوين الرحم ويجعله أكثر سماكة بحيث يخرج منه نزيف الطمث خلال الدورة الشهرية.

-يدخل في مختلف وظائف الجسم من نمو وبلوغ وإنجاب ويوجد لكن بنسبة بسيطة في الذكور.

-يحمي الرحم من الأمراض وخاصة السرطان وتكيسات المبايض والتي تؤثر على الحمل.

-يساعد على خفض نسبة الكوليسترول في الدم، وبالتالي يقي من أمراض القلب والأوعية الدموية.

-يحمي الصفائح الدموية من التكسر ويساعدها على التجدد بشكل مستمر.

طرق زيادة الأستروجين لدى المرأة :

1- إتباع نظام غذائي صحي :

ويقصد بذلك الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالنشويات والسكريات والدهون، وتناول الأطعمة الغنية بالبروتين والألياف حيث تزيد نسبة الأستروجين في الدم.

 

6



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك