فوائد عشبة القيصوم العلاجية

0

عشبة القيصوم من النباتات الصحراوية التي تنمو في الصيف، واستخدمت في الأغراض العلاجية والطبية، ومن الأسماء العربية لها مسك الجن والشيح البلدي والغبيراء، وتتميز بأوراقها الخضراء ذات الملمس الصوفي وأزهارها الصفراء ورائحتها التي تشبه الليمون.

وقد استخدمت الأجزاء العلوية من القيصوم قديمًا في علاج البواسير والحمى كما يظهر في وصفات الطب الصيني القديم لكن حاليًا تتعدد الاستخدامات ومنها:

1-علاج الملاريا من أهم استخداماته لاحتوائه على مادة الأرتميزنين، لكن لا يمكن استخدامه منفصلًا فهو يضعف المرض لكن لا يقتله.

2- له خصائص مضادة للخلايا السرطانية قبل الإصابة بها لكن لم يثبت قدرته على علاج أنواع السرطان المختلفة.

3-علاج الالتهابات المختلفة الفيروسية والبكتيرية والطفيلية والفطرية.

4- الزيوت الطيارة في القيصوم تعتبر مضادات للأكسدة وتحمي الجسم من أضرار التأكسد التي يتعرض لها باستمرار

792

5-علاج اليرقان

6-علاج الاضطرابات التي تصيب الجهاز الهضمي؛ من إمساك وإسهال كما يطرد الديدان المعوية

7- يعالج عسر الطمث ويساعد على نزول الدم وتخفيف آلامه

8-علاج موضعي لالتهابات الجلد والمفاصل

9- يعتبر فاتح للشهية ويساعد على زيادة الوزن وعلاج النحافة

10-يعالج ويقي من أمراض المناعة الذاتية مثل الصدفية والذئبة الحمراء

11- خفض درجات الحرارة المرتفعة وخاصة في حالات الحمى

12- يستخدم مغلي القيصوم كضمادة للعين عند الالتهابات والآلام المختلفة بها بشرط ألا تدخل العين

13-زيادة الرغبة الجنسية لدى الرجل والنساء

14 زيادة نمو الشعر وزيادة طوله عند غسله بمغلي القيصوم

15- يتم عمل مرهم منه ويوضع على القدمين للحماية من ثلجية القدمين في الشتاء

16- يستخدم مصحون عشبة القيصوم كنوع من التوابل التي تضيف مذاق طيب للطعام وخاصة اللحوم

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك