كيف تتخلصين من الحفر وآثار الحبوب بالوجه ؟

0

يعاني بعض الأشخاص من وجود الحفر وآثار الحبوب الملحوظة على بشرتهم، والتي لا تزول من تلقاء نفسها رغم مرور الوقت، والسؤال هنا هل من الممكن التخلص منها بأي طريقة؟

وعادةً ما تكون الحفر وآثار الندوب أو البقع البنية بسبب حب الشباب بشكل حاد، وقد تكون بسبب التهاب الجلد أو الإصابة بالجدري، لكن يمكن تطبيق بعض الطرق العلاجية لتقليل ظهورها أو ملاحظتها على الأقل:

بدايةً نعرف أثر الحبوب والحفر، فهي عبارة عن تشوه بشكل مقعر يبدو على شكل حفر في الجلد، وتظهر عندما تتضرر الطبقة الداخلية للجلد.

لكن مع تماثل هذه الطبقة للشفاء، يتم إنتاج كمية أكبر من الكولاجين، هذه الكمية الإضافية من الكولاجين من شأنها أن تترك أثراً لا يتوافق مع باقي البشرة.

علاج الحفر وآثار الحبوب

هناك عدة طرق مستخدمة في علاج الحفر في البشرة، ولكل من هذه الطرق فعالية مختلفة، وبالاعتماد على نوع البشرة بالطبع، تشمل هذه العلاجات ما يلي:

أولاً العلاج الطبي:

1-التقشير الكيميائي:

طريقة يعتمدها الكثير من الأشخاص للتخلص من حفر البشرة للتقليل من ظهورها، وخلال هذه العمليةيقوم الطبيب المختص بتطبيق طبقة من الحامض على الوجه، وربما يضاف أنزيم معين إلى هذا الماسك.

هذه الطريقة تهدف للتخلص من الطبقة الخارجية من الجلد لتجديدها، وبعد الخضوع للتقشير الكيميائي قد تصاب البشرة بالإحمرار والتهيج، وللحصول على أفضل النتائج يوصى بالخضوع لعدة جلسات بشكل منتظم.

2-تسحيح البشرة:

تعادل نتائج تسحيج البشرة ما يحققه التقشير الكيميائي والفرق أنها تتم دون استخدام المواد الكيميائية، بل يتم الاستعانة بأداة تعمل على تخليص الوجه من الطبقة الخارجية من الجلد من أجل تجديده والتخلص من الحفر.

وعادةً ما يستعان بالتخدير الموضعي أو الكلي بحسب حجم المنطقة المصابة، غير أن هذه الطريقة العلاجية قد لا تناسب الجميع، وقد تؤدي إلى زيادة أثر الحبوب والحفر بعد العلاج.

3-الكشط الدقيق للجلد:

 قد يلجأ المختصون إلى استخدام مواد كاشطة من أجل التخلص من الطبقة الخارجية عوضاً عن المواد الكيميائية أو الأداة الخاصة بإزالة الطبقة الخارجية من الجلد.

وتكون هذه الطريقة فعالة أكثر في علاج المساحات القليلة من الجلد المصاب وعادة ما تتطلب عدة جلسات.

4-تعبئة الجلد:

تعبئة الجلد عبارة عن حقن مادة ترفع الحفر إلى مستوى البشرة الطبيعي، ويوجد عدة منتجات في السوق يتم استخدامها في هذا العلاج، ولا بد من استشارة الطبيب بشأنها.

لكن يعيب هذا العلاج كونه مؤقتاً، إذ يلاحظ اختفاء الحفر وأثر الحبوب لفترة عدة أشهر وصولاً إلى سنة قبل أن تعاود الظهور.

5-الليزر الجزئي:

تهدف هذه الطريقة  إلى تحفيز تجديد الحفر وأثر الحبوب بشكل خاص، حيث يتم استخدام ضوء الليزر وتوجهيه بشكل مباشر إلى هذه الحفر، هذا الأمر يسبب حرق الطبقة الخارجية من البشرة في هذه الحفر من أجل تجديدها وتحفيز نمو خلايا جديدة.

ثانياً الطرق المنزلية للعلاج:

هذه الطرق غير مضمونة لعلاج الحفر تماماً، فبينما تؤدي إلى اختفاءها لدى البعض، لا يلاحظ البعض الآخر أي فرق.

الزيوت المرطبة:

بعض الزيوت الطبيعية تقلل من ظهور الحفر وأثر الحبوب، وخاصة الزيوت التي تحتوي على مضادات أكسدة أو مواد أخرى تعمل على علاج الأنسجة المتضررة في البشرة، كما يمكن استخدام هذه الزيوت كمرطب عقب تنظيف البشرة.

من أهم الزيوت التي قد تكون مفيدة لحل هذه المشكلة:

  1.  زبدة الكاكاو
  2.  زبدة الشيا
  3.  زيت الزيتون.

2-تدليك الوجه:

هذه الطريقة لا تساعد على التخلص من الحفر وآثار الحبوب بشكل مباشر إلا أن من شأنها أن دعم الطرق العلاجية الأخرى لها، إذ يسهم تدليك الوجه في زيادة تدفق الدورة الدموية إلى البشرة ما يجعل العلاجات الأخرى أكثر فعالية.

وفي النهاية نؤكد على عدم وجود علاج فعال للتخلص من الحفر وأثر الحبوب بشكل نهائي، لكن ربما تساعد استشارة الطبيب في تقليل تفاقم الأزمة.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك