ماهي الطريقة المثلى للتعامل مع المريض النفسي ؟

0

المرض النفسي هو حالة من الاضطراب التي تصيب الفرد نتيجة لعوامل وأسباب محددة تجعل من الصعب التنبء بتصرفاته وردود أفعاله، ويختلف من شخص لآخر حسب استعداد المريض النفسي ودرجة مقاومته للمرض أو استسلامه له وتنقسم أسباب المرض النفسي إلى:

1- عوامل وراثية:

ويقصد بها الأمراض التي تنتقل عبر الجينات الوراثية فيصاب الشخص بمرض منتشر في العائلة أو سبق أن أصاب أحد أفرادها.

2-عوامل بيئية خارجية:

وترتبط بالظروف المختلفة المحيطة بالإنسان والتي تؤثر على شخصيته وجهازه العصبي ومنها التربية القاسية، التعرض لصدمات نفسية، الشعور بالفشل والأفكار السلبية نتيجة للفشل المتكرر، التعرض للأزمات النفسية مثل خسارة شخص والمادية كخسارة التجارة وغيرها.

وتختلف علامات المرض النفسي من إنسان لآخر باختلاف طبيعة المرض ودرجته، وإن اتفقت بعض الأعراض مثل عدم الاتزان، وقيامه بتصرفات غير متوقعة منه، والميل للوحدة والعزلة، والهدوء التام أو العنف والعدائية في أحيان كثيرة، ومن أبرز هذه الأمراض؛ الاضطرابات الشخصية، الهستيريا، الفصام، جنون العظمة، والاكتئاب.

821

ويتطلب العلاج النفسي زيارة الطبيب في جلسات متتابعة مع تناول بعض أنواع العقاقير ولكن يلعب تعامل المحيطين ووعيهم تجاه المريض ودعمه دورًا مهمًا في علاجه وهناك إرشادات أساسية لابد من اتباعها عند التعامل مع مريض نفسي أهمها:

-تجنب الإساءة والتوبيخ والتعنيف للمريض النفسي

-تقديم الدعم المعنوي له ومساعدته على الشعور بالثقة

-انتقاء الكلمات والأسلوب والأفعال وتجنب إحراجه أو التعامل معه بأسلوب اتهام

-عدم الإلحاح في توجيه الأسئلة والاستفسار منه حتى لا يمثل ذلك ضغطًا مضاعفًا يزيد من اضطرابه

-الوجود بالقرب وقت الحاجة، فيتحسن وضع المريض النفسي كلما شعر بدعم المحيطين وقت الشدة

-جلب الدعم الخارجي وإشراك العائلة في علاج المريض ومحاولة الترويح عنه وتخليصه من أسباب توتره وقلقه

-عدم توجيه ملاحظات سلبية عن حالة المريض أو إهماله لنفسه أو تصرفاته المحرجة أو ماشابه ومساعدته على تغيير ذلك بشكل لطيف

 

 

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك