وبحسب الباحثون في جامعة سينسيناتي في ولاية أوهايو الأمريكية، فأن الآباء الذين اتبعوا نظاماً صحياً غنياً بالبروتين، ويمتاز بانخفاض الكربوهيدرات، أنجبوا أطفالاً انخفضت نسبة وفياتهم.

ونشرت دورية الجمعية الملكية الدراسة التي تعد جزءاً من بحث مستمر يتقصى كيفية حدوث التأثير غير الجيني للرجال على صحة أبنائهم.

وفي النهاية خلصت نتائج الدراسة التي اعتمدت على إجراء تجارب مخبرية على ذباب الفاكهة، إلى وجود ارتباط بين مخزون الطاقة عند الآباء، وارتفاع نسبة الوفيات لدى الأطفال.

لذا يوصي الباحثون الرجال الراغبين في الإنجاب باتباع حمية غذائية معتمدة بشكل أساسي على السمك واللحوم والفاكهة والخضراوات، مع ضرورة التقليل من النشويات ومنها المكرونة والأرز والخبز الأبيض بالتحديد.

في الوقت نفسه نصح الباحثون بتحاشي الأطعمة السكرية في تلك الفترة السابقة للإنجاب وعلى سبيل المثال الحلوى والكعك والبسكويت.