ما الذي يجعل حليب الأم دسمًا ؟

0

من المؤكد أن حليب الأم هو أفضل غذاء للطفل في الشهور الستة الأولى من عمر الطفل، ونتناول في هذا الموضوع كيفية جعل حليب الأم مغذيًا للرضيع.

وتواجه الأم العديد من المشكلات المتعلقة بالرضاعة الطبيعية منها آلام الثدي، وصغر حجم الحلمة، وعدم وفرة اللبن بالثديين أو أحدهما، وسبق أن تناولنا أسباب قلة لبن الأم وطرق التغلب عليها ويمكن الإطلاع عليها من هنا.

6

ومن المشكلات التي تؤرق الأمهات وخاصة مع الطفل الأول، ظن الأم أن حليبها خفيف أو فقير في تغذية الطفل، وهذا الأمر غير دقيق، فحليب الأم به كافة العناصر التي يحتاجها الطفل في التغذية والنمو وتكوين جسمه ومهاراته العقلية والحركية.

وحتى في حال بدى حليب الأم شفافًا وغير مركز إلا أنه مكتمل العناصر الغذائية، وهذا هو المهم، لكن لايمنع أن هناك نصائح تفيد في جعل لبن الأم أكثر فائدة للطفل ومنها :

-على الأم المباعدة  بين الرضعات كل ساعتين أو ثلاث حتى يتمكن الثدي من تكوين اللبن.

-يجب على الأم تحمل مشقة الرضاعة، والصبر عنصر أساسي وتحمل ضعف رضاعة الطفل أيضًا.

-على الأم تناول غذاء صحي كذلك غني بكل العناصر الغذائية، لأن الطفل يستفيد بكل الغذاء الذي تتناوله الأم.

-الإكثار من تناول المياه والعصائر والمشروبات الساخنة مثل الحلبة لها دور كبير في إدرار الحليب المغذي للطفل.

-الحلاوة والتمر من الأغذية التي تدر الحليب، وتناولها مرتين يوميًا يساعد على كثرة الحليب ومدى قيمته الغذائية.

1

 



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك