ما العلاقة بين أشعة الشمس والسمنة ؟ دراسة جديدة تجيب

0
اكتشف باحثون في جامعة إدمنتون الكندية أن أشعة الشمس تساعد أنسجة الجسم على عدم تخزين الدهون، ما يعني أنها تعتبر عاملاً مساعداً على تحقيق الرشاقة والتخلص من السمنة.
وبالرغم من أن ما توصل له الباحثون لايزال بحاجة إلى مزيد من التقصي والأبحاث لمعرفة كمية وشدة أشعة الشمس المطلوبة لمساعدة الجسم على حرق الدهون، غير أن هذه النتائج تقدم تفسيراً مقبولاً لسر زيادة الوزن خلال فصل الشتاء.

الدراسة التي نشرت مجلة “ساينتيفيك ريبورتس” نتائجها، قام الباحثون خلالها بتسليط أشعة الشمس على أنسجة من الدهون تم استئصالها خلال جراحات للتخلص من البدانة من أجسام الأشخاص.

حيث تم تسليط ما يعرف بـ “الضوء الأزرق” على الأنسجة، وهو ضوء الشمس الذي نراه بأعيننا، وتبين أن الأنسجة البشرية تقلصت ولم تقم بتخزين الدهون خلال تعرضها لهذا الضوء.

وقد توصل فريق الدراسة إلى أن وصول  أشعة الشمس ذات الطول الموجي العادي المعروف بـ “الضوء الأزرق” إلى الجلد وتقوم باختراقه حتى تصل إلى الأنسجة التي تخزن الدهون أسفل الجلد، فإن هذه الأنسجة تقوم بحرق جزء من هذه الدهون بدلاً من القايم بتخزينها.

جدير بالذكر أن هذا الضوء له تأثير معروف على الجسم وخاصة الساعة البيولوجية، حيث هو يزيد من مستوى النشاط والتنبه، وقد أوصت نتائج الدراسة بأهمية التعرض لضوء الشمس المباشر، وخاصة الأطفال الذين يعانون من البدانة.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك

ما هو تقويم العظام ومتى نلجأ له ؟

يعتبر تقويم العظام أحد أشكال الطب البديل مثل العلاج الطبيعي، وعادةً ما تلجأ معظم الحالات إلى هذا النوع من العلاجات في سبيلها لالتماس تخفيف آلام ...