ما علاج احتباس الدم ومتى يكون خطراً؟

0

يعد احتباس الدم أو كما يعرف أحياناً ببثور الدم، إحدى المشكلات الجلدية البسيطةالتي  تحدث نتيجة لبعض الصدمات،فما علاج احتباس الدم ومتى يكون مقلقاً؟

يحدث الاحتباس في ظروف مشابهة لما يحدث عند التعرض للكسور، غير أنها تختلف في اللون الأحمر الداكن، وعادةً ما تختفي بعد فترة قصيرة من تلقاء نفسها، لأنها عبارة عن أكياس تجمع دموي بسبب صدمة الجلد دون أن يصاحبها جرح قطعي.

ويصيب احتباس الدم عدة مناطق بالجسم منها اليدين، والأصابع، والقدمين، والفم، وحول المفاصل، وبالقرب من المناطق التي تحتوي على عظام بالجسم.

متى يستلزم زيارة الطبيب؟

في حال حدث احتباس الدم داخل الفم فإن ذلك يستوجب زيارة الطبيب فوراً، لأن السبب قد يكون مشكلة قوية مثل سرطان الفم، أو نقص بعض العناصر والمغذيات، أو نتيجة للإفراط في تعاطي الكحول، أو بسبب حدوث نزيف داخلي، أو الإصابة بالحساسية.

وقد يستمر احتباس الدم أسبوعاً أسبوعين كاملين، لكن إذا استمر أكثر من ذلك أو تكرر حدوثه فتجب رؤية الطبيب على الفور، وبخاصة إذا كان احتباس الدم قريب من العين.

كذلك في حال ظهور بثور احتباس الدم دون سبب مباشر، أو دون أي صدمات أو كدمات فلا بد من زيارة الطبيب لأن السبب ربما يكون الحساسية.

العلاج:

أفضل حل لعلاج بثور احتباس الدم هي وضع كمادات الثلج، ورفع الجزء المصاب لأعلى عقب الصدمة، بعيداً عن أي ضغط عليه.



لايوجد تعليقات

مقالات مشابهة قد تفيدك